أخبار العالمأخبار سوريا

بوتين يرفض مقترحات تقدم بها قادة القوات الروسية في سوريا

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

كشفت صحيفة إسرائيلية، أن الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” رفض مقترحات تقدم بها قادة القوات الروسية في سوريا.

المقترحات تضمنت طرق الرد على الضـ.ربات الإسرائيلية المتكررة على دمشق، وفق صحيفة “يديعوت أحرونوت”.

وذكرت الصحيفة أن “قادة القوات الروسية في سوريا يحثون على فرض شكل من أشكال العقاب على إسرائيل”.

وكشفت الصحيفة أن المقترحات ضمت “إسقاط طائرة مقـ.اتلة أو القيام بضـ.ربة على هدف عسـ.كري إسرائيلي”.

وأكدت الصحيفة الإسرائلية، وفق ترجمة “عربي 21” أن بوتين “رفض حتى الآن جميع هذه المقترحات”.

وأشارت الصحيفة إلى أن هناك أزمة عسـ.كرية مستمرة بين الضباط الروس في سوريا وإسرائيل.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن “روسيا تخطط للبقاء في سوريا على المدى الطويل”.

وقالت الصحيفة إن “بوتين يتسامح مع العمل العسـ.كري الإسرائيلي عبر الحدود الشمالي في الوقت الحالي”.

وأضافت أن في حال استمع بوتين إلى مستشاريه، فإن إسرائيل يمكن أن تجد نفسها في موقف خاطئ كنتيجة للغضب الروسي.

واعتبرت الصحيفة أن الهـ.جمات الإسـ.رائيلية ضد أهداف في سوريا، لا تهدف إلى عرقلة النفوذ الإيراني على الأرض فقط.

إنما هي رسالة لروسيا ضمن النقاش المستمر بين موسكو وتل أبيب حول العمليات الإسرائيلية في المنطقة.

بوتين يتلاعب بإسرائيل

وأفادت الصحيفة بأنه “خلال الأشهر الماضية، ظل الروس ثابتون على معارضتهم لأي غـ.ارة إسرائيلية”.

ونوهت الصحيفة إلى اعتراض موسكو الأخير بشأن الغـ.ارة الإسرائيلية على دمشق خلال الشهر الجاري.

واعتبرت الصحيفة أن بوتين يتلاعب بإسرائيل، من خلال عدم تحقيق وعده بإبعاد الإيرانيين عن الحدود الشمالية.

وشددت على أن “بوتين لا يرى إسرائيل كشريك، ويمكن ملاحظة ذلك في بيان صحفي عممه الكرملين خلال زيارة نتنياهو الأخيرة لموسكو في الشهر الجاري”.

وأوضحت الصحيفة أن “إسرائيل لا تستسلم للضغوط الروسية حتى لا ينظر لذلك أنه ضعف، وهو ما يدفعها لمواصلة عمليتها في سوريا”.

اقرأ أيضاً: روسيا لن تتخلى عن بشار الأسد.. إلى أين تسير الأمور في إدلب؟

واستدركت بقولها: “مع ذلك يمكن أن تختبر روسيا عزم إسرائيل، وتقع مشاداة مع قواتها في المستقبل القريب، حتى لو تم استخدام وكلاء”.

وختمت الصحيفة أنه في حال قررت روسيا إلحاق الأذى بإسرائيل، فإن هذه الخطوة من شأنها أن تؤدي إلى منحدر خطير بين الجانبين.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق