إقتصاد

مصرف سورية المركزي يحدد المبلغ المسموح به من الدولار للقادمين والمغادرين سوريا

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

حدد مصرف سورية المركزي التابع للنظام السوري المبالغ المالية من العملة السورية والأجنبية المسموح إدخالها وإخراجها من قبل المسافرين ذهاباً وإياباً إلى سوريا.

وقالت مديرة العلاقات الخارجية في المصرف، لينا يحيى، في حديث لإذاعة “شام اف ام” ورصدت الوسيلة أن المبالغ محددة وفق أحكام قرار صادر عن مجلس النقد.

وأضافت أن المبلغ المسموح حمله للقادم إلى سوريا هو 100 ألف دولار كحد أقصى، ويتوجب عليه التصريح لدى الأمانة الجمركية بما يحمله من مبالغ في حال تجاوزت عتبة الـ 5000 دولار.

وأشارت إلى أن الأمانة الجمركية تحتفظ بنسخة من التصريح وتمنح المسافر القادم إلى نسخة أخرى منه، دون أن تترتب عليه أي مساءلة قانونية أو إجراء سلبي.

ونوهت على إمكانية القادمين فتح حساب مصرفي عند المنافذ الحدودية وإيداع أموالهم، واستلامها من أي مصرف داخل سوريا دون وجود سقف للمبلغ في هذه الحالة.

وعن المغادرين السوريين ومن في حكهم قالت يحيى، بإمكانه إخراج مبلغ 10 آلاف دولار كحد أقصى، ويتوجب عليه التصريح حين يحمل ما يتجاوز عتبة الألف دولار.

إقرأ أيضاً: تراجع الليرة التركية أمام الدولار.. ما علاقة سوريا؟

أما بالنسبة لغير السوريين من المسافرين المغادرين، فبإمكانهم إخراج 5000 دولار كحد أقصى، أو بحدود المبالغ التي أدخلها وصرح عنها عند الإدخال.

ووصل سعر صرف الليرة السورية أسعاراً غير مسبوقة حيث تجاوز خلال الفترة الماضية حاجز 1200 ليرة سورية مقابل كل دولار ليتراوح بعدها بين 1000-1100.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق