منوعات

هل أنت مواطن صالح حسب تعريف وزارة أوقاف الأسد؟

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

عرفت وزارة أوقاف الأسد المواطن الصالح، في منشور لها عبر الصفحة الرسمية على الفيس بوك.

وقالت وزارة الأوقاف وفق ما رصدت الوسيلة،إنه المواطن الذي لا يروج الفكاهات عن وطنه.

الوزارة التي كتبت في تصميم خاص، إن على المواطن الصالح أن يكون غيوراً على وطنه، لاقت الكثير من السخرية بين المتابعين.

إذ استبدلت كلمة المؤمن الصالح بالمواطن الصالح، في خروج عن سياق وظيفتها وخطابها المعتاد.

ومضت الوزارة تقول، إن المواطن الصالح هو من لا يشيع الأخبار والشائعات من غير أن يتوثق منها.

ولا يروج الفكاهات التي تضر بسمعة وطنه، وختمت بالقول إن كل بلدان العالم لا تغني “المواطن الصالح” عن “وطنه”.

منشور وزارة الأوقاف، يأتي بعد مرسوم رأس النظام، الذي منع بموجبه تداول أخبار اسعار صرف العملات الأجنبية أمام الليرة السورية.

معتبراً أن تداول الأخبار حول ذلك هو ما سبب انهيار سعر صرف الليرة.

اقرأ أيضاً: بشار اسماعيل يناشد ترامب.. ماذا طلبه منه؟

سبق لوزارة الأوقاف في حكومة الأسد أن أثارت الكثير من السخرية، بعد مواقف سابقة لها.

وكان منها نشرها خلال الشهر الماضي، لصورة قالت إنها تظهر تسليم “تسبيحات” إلى مدير أوقاف دمشق، سبح فيها مصلون في دمشق الله”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق