Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار سوريا

“تجهزوا للمعركة الكبرى”.. أردوغان ورئيس الاستخبارات التركية يلتقيان قادة فصائل المعارضة

التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس الاستخبارات التركية هاكان فيدان أمس الخميس قادة فصائل المعارضة السورية في العاصمة أنقرة.

تناولوا خلال اللقاء مضي النظام وروسيا في العمل العسـ.كري وضرورة دفاع الفصائل عن نفسها والدعم العسـ.كري لمـ.واجهة كبرى, بحسب ما ذكرت مواقع سورية معارضة.

وقال تلفزيون سوريا بحسب ما رصدت الوسيلة إن اللقاء ترأسه من الجانب التركي رئيس الاستخبارات “حقان فيدان”، كما حضره المسؤولون عن الملف السوري.

وأكد المصدر المطلع أن الرئيس رجب طيب أردوغان الذي شارك في جانب من الاجتماع عبر اتصال مرئي, قال للفصائل المعارضة: تجهزوا للمعركة الكبرى.

وأوضح المصدر ذاته أن الجانب التركي أبلغ قيادات فصائل الجيش الوطني أن المباحثات مع روسيا لم تحقق نتيجة، وأن الأخيرة ماضية في الحل العسـ.كري.

وطالب الجانب التركي فصائل المعارضة بوجوب أن تدافع عن نفسها في وجه الحملة التي تتعرض لها من قبل نظام الأسد وروسيا.

كما أن الجانب التركي سيزيد من الدعم المقدم للجيش الوطني لمـ.واجهة قوات النظام وروسيا, وفق المصدر.

وأكد الموقع نقلاً عن مصدر خاص, بحسب ما رصدت الوسيلة أن تركيا أبلغت قادة الفصائل بمضي روسيا ونظام اﻷسد في الهـ.جمات العسـ.كرية على إدلب “حتى النهاية”.

وتابع المصدر الذي لم يذكر اسمه أن على فصائل المعارضة الاستعداد لمـ.واجهة ذلك (قوات الأسد وروسيا).

قضية الثوار قضية حق

ووفق ذات المصدر, شدد أردوغان وفيدان خلال الاجتماع لقادة الفصائل على استمرار الدعم التركي, معتبرين أن “قضية الثوار قضية حق ولن تتخلى تركيا عن دعمهم”.

وأوضح المصدر أن مشاركة الرئيس أردوغان في الاجتماع الطارئ مع قادة الفصائل كانت عبر الأقمار الاصطناعية, بينما شارك “فيدان” شخصياً بالاجتماع.

كما حضر الاجتماع من الجانب السوري وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة “سليم إدريس” إلى جانب قادة الجيش الوطني السوري والجبهة الوطنية للتحرير.

كما أن المصدر ذاته نفى أن يكون الغرض من اجتماع أنقرة هو التجهيز لعملية عسـ.كرية محتملة ضد “هيئة تحرير الشام” في محافظة إدلب بالتعاون بين تركيا والفصائل المعارضة.

وبحسب ما نقلت عنب بلدي عن مصدر عسـ.كري, فقد تناول اللقاء الحديث عن تأكيد الوفد التركي عدم التزام روسيا باتفاقيات الهدنة المتفق عليها مع تركيا في إدلب وريفها.

وطالب الوفد التركي فصائل المعارضة بالصمود في وجه التصعـ.يد العسـ.كري، وسط وعود بتقديم الأسـ.لحة، إلى جانب الحديث عن “مفاجآت” خلال المرحلة المقبلة.

ولم تذكر مصادر الموقع مشاركة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الاجتماع مع قادة الفصائل, لكنها أكدت أن رئيس الاستخبارات هاكان فيدان ترأس الاجتماع مع قادة الفصائل.

معركة كبرى بانتظار المعارضة

تلفزيون سوريا نقل عن مصادر عسـ.كرية تأكيدها أن قوات الأسد بدعم روسيا تستعد لشن هجـ. (https://www.theseedpharm.com/) وم جديد شمال غرب سوريا من ثلاثة محاور في وقت متزامن.

ويهدف النظام وروسيا من الهجـ.وم المرتقب, وفق المصادر, إلى الوصول إلى مدينة معرة النعمان، ومدينة سراقب، إضافة إلى تأمين مدينة حلب عبر قضم مساحة واسعة من الضواحي الغربية للمدينة.

وكانت فصائل المعارضة قد اجتمعت الأسبوع الماضي مع وفدين تركي وأمريكي, جرى خلاله بحث الوضع في إدلب والدعم العسـ.كري لفصائل المعارضة ضد قوات الأسد وروسيا.

إقرأ أيضاً: وزير الخارجية التركي يتحدث عن محاصرة قوات بشار الأسد لنقطة مراقبة جديدة في إدلب

ويأتي هذا الاجتماع مع استمرار القـ.صف على قرى ومدن وبلدات ريفي إدلب الجنوبي وحلب الغربي، في محاولة للتقدم والسيطرة على الطريق الدولي وإفراغ المنطقة من سكانها وتهجيـ.رهم.

وكانت تركيا قد أعلنت عن توصلها لاتفاق تهدئة في منطقة “خفض التصعيـ.د” بمحافظة إدلب، بدأ سريانه فجر الأحد، 12 من كانون الثاني الحالي، بالاتفاق مع روسيا.

زر الذهاب إلى الأعلى