السوريون في لبناندراما وفن

تسجيل مصور جديد يحسم الجدل حول شخصية الشاب الذي دخل منزل نانسي عجرم.. شاهد

خاص الوسيلة:

حسم تسجيل مصور الجدل الدائر حول هوية الشخص الذي ظهر في تسجيلات كاميرات المراقبة داخل منزل الفنانة نانسي عجرم.

وأظهر التسجيل بحسب ما تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي ورصدت الوسيلة صورة الشخص قبل أن يضع اللثام على وجهه.

واتضح من خلال الفيديو أن الشخص هو نفسه الشاب السوري “محمد حسن موسى” الذي قـ.تل برصـ.اص فادي الهاشم زوج نانسي قبل أيام.

مقطع الفيديو يعود إلى تسجيلات إحدى كاميرات المراقبة الخارجية للفيلا، ويظهر محمد مكشوف الوجه بالقرب من السور الخارجي للفيلا.

وخلال الأيام الماضية أثارت تسجيلات كاميرات المراقبة التي تم نشرها بشكل متقطع الشكوك بأنها تعود للشاب السوري بسبب عدم وضوحها.

إقرأ أيضاً: هيا مرعشلي تُهاجـم السوريين.. ما علاقة قضية منزل نانسي عجرم؟

وتعرض القـ.تيل السوري “محمد موسى” بحسب تقرير للطبيب الشرعي أصدره الجمعة 10 كانون الثاني 2020 لـ17 طـ.لقة نـ.ارية من مسدس فادي الهاشم.

وهي: طـ.لقة في الساعد الأيمن، واثنتان بالكتف، واحدة تحت الإبط الأيسر، ثلاثة في الصدر، اثنتان في البطن، سبع طلـ.قات في الجهة الخلفية والمؤخرة وواحدة في الفخذ الأيسر.

وذكرت تقارير أن هناك اشتباها في وجود متـ.ورط آخر ساهم في قتـ.ل الشاب السوري بمنزل نانسي عجرم، إذ أن الرصـ.اص أطـ.لق من الأمام والخلف.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق