أخبار سوريا

نقابة المحامين تسير على طريق زهير رمضان وتتوعد أعضاءها

أصدرت نقابة المحامين التابعة للنظام السوري، بياناً يطالب المحامين خارج مناطقه بالتصريح حول أسباب خروجه والمدة التي قضاها.

وهددت نقابة محامي النظام، بحسب بيان رصدته الوسيلة، بفصل المحامين من غير الملتزمين بتعليماتها خلال فترة زمنية محددة.

وأوضح البيان أن القرار صادر عن مجلس نقابة المحامين في “الجمهورية العربية السورية” بتاريخ 22 كانون الأول 2019 ويحمل رقم “500” ن.

ونص القرار على إعطاء مهله للمحامين خارج مناطق النظام لغاية 1 آذار 2020 للتصريح عن وضعه وسبب عدم تواجده ومدة مغادرته.

وطالب البيان بتعميم القرار على أعضاء الهيئة وتنفيذ مضمونه، مشيرة إلى تنفيذ قرار الفصل في حال عدم الالتزام بتعليماته.

واعتبر نقيب المحامين الفراس فارس، بحسب صحيفة “الوطن” أن هذه الإجراءات تأتي “لمعرفة المتسربين من المحامين وأسباب تسربهم”.

وأشار “فارس” إلى أنّه يتوجب على المحامين الذين يعملون خارج نطاق فرع نقابتهم الجغرافي، مراجعة الفرع لتسوية أوضاعهم، مستثنياً أعضاء نقابتي محافظتي الرقة وإدلب.

وأصدر مجلس “القضاء الأعلى”، أمس الأربعاء، قراراً عزل بموجبه قضاة (لم ينشر أسماءهم) بسبب ارتكابهم أخطاء جسيمة، وفق تعبيره.

إقرأ أيضاً: علي مملوك غاب عن لقاء بوتين والأسد وحضر كاتم أسراره.. ماذا يخاف الأسد؟.

وتتبع النقابات المهنية “مهندسين – فنانين – أطباء – ومحامين” التابعة لنظام الأسد أسلوب الضغط على أعضائها المقيمين خارج مناطقه.

وعهدت جميع النقابات لفصل الأعضاء المقيمين في الخارج والمعارضين للنظام السوري بحجج مختلفة كان أبرزها عدم دفع رسوم الاشتراك.

وكان أبرز تلك النقابات “نقابة الفنانين” والتي قام عميدها الممثل زهير رمضان بفصل العشرات من الفنانين خارج سوريا واتهامهم بالعمالة.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق