أخبار سوريا

أردوغان يعلن نيته اتخاذ اجراءات جديدة في ليبيا وسوريا

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نية بلاده باتخاذ إجراءات وخطوات جديدة في شرق البحر المتوسط وليبيا.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه مع جنود أتراك في أحد مراكز الشرطة بولاية هكاري جنوب شرق تركيا، لتهنئتم بالعام الميلادي الجديد.

وكان حاضرًا مع الجنود وقت الاتصال كل من وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، والقائد العام لقوات الدرك، عارف جتين، ووالي هكاري، إدريس آق بييق، وقائد قوات الدرك بالولاية، نوري أوزترك.

وأشاد ببطولات جيش بلاده التي حققوها خلال العام المنصرم، مشيراً إلى عملية “نبع السلام” شمال سوريا، وذلك بعد تهنئة الجنود بحلول العام الجديد.

وقال أردوغان أنّ “خير مثال على ذلك عملية نبع السلام التي استطاعوا من خلالها، كما هو معلوم للجميع، تضييق الخناق على الإرهـ.ابيين هناك في سوريا”.

وأضاف الرئيس التركي قائلاً: “وها نحن بصدد اتخاذ خطوات جديدة ومختلفة في كل من ليبيا وشرق البحر المتوسط، ونأمل في أن يحقق جنودنا في شرق المتوسط ملاحم بطولية كتلك التي حققها (أمير البحارة العثمانيين) خير الدين بربروس، وهم بالفعل سيواصلون كتابة تلك الملاحم”.

إقرأ أيضاً: قوات بشار الأسد ستبدأ عملية جديدة ضد فصائل المعارضة على جبهة جديدة.. وهذا هدفها!

وفي 27 تشرين الثاني الماضي، وقع أردوغان، مذكرتي تفاهم مع رئيس الحكومة الليبية فائز السراج، الأولى تتعلق بالتعاون الأمني والعسكري، والثانية بتحديد مناطق الصلاحية البحرية، بهدف حماية حقوق البلدين المنبثقة عن القانون الدولي.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لتطهيرها من إرهابيي “ي ب ك/ بي كا كا” و”داعش”، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى