أخبار سوريا

وزير داخلية بشار الأسد غاضب من فصائل السويداء.. بهذه الكلمات وصفهم!

الوسيلة – خاص:

قال وزير الداخلية التابع لنظام بشار الأسد، محمد الرحمون إن الفصائل المحلية في محافظة السويداء مرتهنة للخارج, واصفاً حملة السـ.لاح في المحافظة بـ”الزعـران”.

واعتبر الرحمون أن الفصائل “حملة السـ.لاح” في المحافظة يزعجون أهالي السويداء والنظام السوري ككل, في تهـ.ديد مبطن أراده الرحمون لتلك الفصائل التي لم ترق لدولته.

وقال الرحمون في تصريح نقلته صحيفة الوطن الخميس ورصدته الوسيلة إن “هناك مجموعة من حملة السـ.لاح وهم «زعـران» يزعجون أهالي المحافظة والدولة حتى إن البعض منهم مرتبط بجهات خارجية”.

وأشار وزير داخلية النظام السوري إلى أن هذه المسألة تحتاج إلى “حكمة وتدبر”، كما لفت وزير داخلية الأسد إلى دور المحافظة في حماية البلد, وفق تعبيره.

إقرأ أيضاً: نحت على شجرة يثير موجة غضب في دمشق

ومنذ بدايات الثورة السورية, حاول نظام الأسد إشعال محافظة السويداء وبث الفتـ.ن والفوضى داخل مكوناتها بهدف حضهم على اللجوء إليه والاحتماء به, لكن جميع أساليبه باءت بالفشل ورفض الوجهاء ومشايخ السويداء زج أبنائهم في صفوف تلك القوات التي تواصل قـ.تل الشعب السوري.

وكان أهالي ووجهاء السويداء قد رفضوا انخراط شبابهم في صفوف جيش النظام السوري والميليشيات الموالية له في حربها ضد الشعب السوري الذي قـ.تل وهجر الملايين منذ اندلاع الثورة السورية عام 2011.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق