أخبار سوريا

بشار الأسد يزج بالنساء على جبهات إدلب.. شاهد

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

متابعة الوسيلة:

تداولت صفحات إعلامية موالية للنظام السوري، أنباءً عن تشكيل قوات بشار الأسد لـ “فصيل القناصات” بهدف تعويض الخسائر البشرية التي مُني بها.

ويهدف التشكيل الجديد بحسب تسجيل مصور رصدته الوسيلة إلى تعليم النساء على استخدام سـ.لاح القنـص، للاستعانة بهن على جبهات إدلب وحماة واللاذقية.

ونشرت الإعلامية الموالية ريم مسعود مقطع فيديو، يظهر قيام مجموعة من النساء بإجراء تدريبات عسـكرية على القنـاصات داخل ثكنات النظام في ريف حماة الشمالي.

وفي لقاء مسعود مع إحدى المجندات، قالت المجندة، إنها أنهت دراستها وأصبحت ربة منزل، قبل انضمامها لـ “فصيل القناصات” بهدف الثـ.أر لقـ.تلى من أقاربها.

وأشارت مسعود إلى أن النساء القناصات يستعدنّ للمشاركة في المعارك إلى جانب قوات النظام في ريف مدينة إدلب.

ونوهت مسعود إلى مشاركة النساء في وقت سابق بمهمة رصد فصائل المعارضة السورية في كفرزيتا و تل ملح واللطامنة.

إقرأ أيضاً: رداً على ترامب.. روسيا تصر على سيطرة بشار الأسد على هذه المناطق في سوريا

وشنت قوات النظام بدعم روسي، في شهر نيسان 2019، حملة عسكرية واسعة النطاق على ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي

وسيطرت في شهر آب 2019، على بلدات مورك واللطامنة وكفرزيتا شمالي حماة، ومدينة خان شيخون وبلدة الهبيط بريف إدلب الجنوبي.

وقتل خلال الحملة العسكرية أكثر من 1500 عنصر لنظام الأسد، فضلًا عن إسقاط طائرة حربية وتدمير عشرات الآليات العسكرية.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق