Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
منوعات

القرداحة تحترق و بشار الأسد عاجز عن اطفاءها

الوسيلة – متابعة:

اندلعت النيران في الاحراج والغابات في مناطق من الساحل السوري وحمص، واقتربت في يومها الثالث من منازل المدنيين، وفق ماقالت وسال إعلام النظام السوري، والتي ناشد عبرها سكان محليون بالتدخل لإطفال النيران.

مناطق واسعة من أرياف حمص وطرطوس واللاذقية شهدت حرائق طالت مناطق حراجية في الأيام القليلة الماضية، فيما شبت النيران ليل الاثنين- الثلاثاء في عدة قرى، منها: قروصو، اسطامو، كلماخو ، بشراغي، فيما ساعدت سرعة الرياح على توسع مساحات الحرائق.

في الاثناء، بث سكان محليون من جبلة واللاقية مقاطع فيديو تظهر حجم النيران وآثاراها، وقال احد المدنيين في شريط مصور إنه يجول بين الرماد الذي استحال كل شي إليه.

في القرادحة بريف اللاذقية، نشب أكثر من 30 حريقاً خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وفق ما رصدت الوسيلة، وساهم تغير سرعة الرياح وطبيعة الجغرافية، في توسع مساحات الحرائق، مع فقدان السيطرة والقدرة على إطفائها.

إقرأ أيضاً: من منبج إلى الحدود العراقية.. تصريح جديد لأردوغان حول نبع السلام

النيران في ريف القرداحة طالت مناطق “الدالية،حرف المسيترة،عين البيضا،الفاخورة،البهلولية”، ما دفع النظام لطلب وحدات اطفاء اضافية من دمشق وريفها وحمص وحلب.

ليلاً أعلنت وكالة سانا، مقتل اثنين من عناصر فوج اطفاء اللاذقية نتجية حروق واختناقات طالتهما أثناء عمليات إخماد الحرائق في ريف اللاذقية، فيما لاتزال النيران مشتعلة في عدد من تلك المناطق.

(hoyoskitchen.com)

زر الذهاب إلى الأعلى