أخبار سوريا

الرئاسة التركية تكشف موعد انطلاق عملية “نبع السلام” شرقي الفرات

كشفت الرئاسة التركية عن موعد عبور الحدود السورية برفقة الجيش الوطني السوري، وذلك لبدء معركة “نبع السلام” التي تهدف للسيطرة على مناطق واسعة من الشريط الحدودي الخاضع لسيطرة قوات “قسد”.

وقال رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية “فخر الدين ألتون”، اليوم الأربعاء، إن الجيش التركي والجيش الوطني السوري سيعبران قريباً الحدود التركية السورية نحو شمالي سوريا، وشدد أن العملية العسكرية القريبة ستكون ضد كافة التنظيمات “الإرهابية”.

ونقلت مجلة “فورين بوليسي” عن مسؤولين أمريكيين أنهم يتوقعون بدء العملية العسكرية التركية ضد ميليشيات الحماية داخل سوريا خلال 24 ساعة.

وأكدت مصادر محلية أن طيران الاستطلاع التركي بدأ بالتحليق فوق المواقع التي ستستهدفها عملية “نبع السلام” في مرحلتها الأولى.

إقرأ أيضاً: روسيا تدعو قسد للتعاون مع بشار الأسد بشأن شرق الفرات

وأعلنت “قسد” النفير العام لمدة ثلاثة أيام في المناطق التي تسيطر عليها شمال شرقي سوريا، بعد فرار 28 عنصراً من بلدة الكسرة غرب الرقة.

وتحدثت مصادر عسكرية عن رفع الجاهزية العسكرية لدى الجيش الوطني السوري بالتزامن مع وصول تعزيزات ضخمة للجيش التركي إلى الحدود في الجهة المقابلة لمنطقة تل أبيض السورية.

يذكر أن العملية العسكرية المشتركة بين الجيشين السوري والتركي، تهدف إلى إنشاء منطقة آمنة على الشريط الحدودي، وإخراج ميليشيات قسد من شرق الفرات.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق