مجتمع

طفل يتعرض للضـرب ويفقد وعيه في إحدى مدارس اللاذقية.. هذا ما فعله الكادر الإداري!

الوسيلة – متابعة:

تداولت صفحات محلية موالية صورة لطفل سوري تعرض للضـ.رب من قبل زميل له في مدرسة، علي أحمد حلوم، في الشبطلية بمدينة اللاذقية.

وقالت والدة الطفل عبر صفحة “عين على الفساد في زمن الإصلاح” أن ابنها تعرض للضـ.رب من طالب يكبره سناً أثناء الدوام الرسمي للكادر الإداري والتدريسي.

وأكدت والدة الطفل أن ابنها تعرض لنـ.زيف و غاب عن الوعي لكن الإدارة لم تخبرها ولم تقم بإسعافه إلى المشفى.

وذكرت أن ابنها أرسل إلى المنزل مع المستخدم الذي أوصله حتى باب المنزل وتركه دون اطلاعها على أية معلومات عما حصل معه.

وأرفقت مع منشورها صورة أظهرت تعرض الطفل لضربات شديدة على وجهه، حيث انتشرت الكدمات في مناطق مختلفة على وجهه وأنفه وجبينه إضافة لازرقاق وورم تحت العين.

وحملت والدة الطفل مسؤولية ما جرى لطفلها على كاهل إدارة المدرسة، كما طالبت بمحاسبتهم حفاظاً على سلامة ابنها والأطفال الباقيين في المدرسة.

إقرأ أيضاً: رجل تركي يصفع طفل أردني بقوة في مرسين.. شاهد

وفي صعيد متصل، تناقلت وسائل إعلام تركية مأسـ.اة عائلة سورية إثر انتـ.حار طفلها البالغ من العمر 9 أعوام, بعد تعرضه لمضايقات وإقصاء من معلمه التركي ورفاقه في المدرسة بولاية كوجالي شرق مدينة اسطنبول.

في حين، نفت وزارة التربية التركية تعرض الطفل السوري المنتحـ.ر لمضايقات في مدرسته.

وذكرت الوزارة في بيان لها أنه: “لا صحة للأخبار التي تناقلتها مواقع عديدة حول انتحار طفل سوري نتيجة مواقف عنصرية تعرض لها من قبل أصدقائه ومعلميه في المدرسة”.

وعن التحقيق في ملابسات الحادثة, قالت الوزارة: “لقد كلفنا مفتشين لمتابعة التحقيق في جوانب هذا الحدث المؤلم، الذي أزعج أمتنا، وستستمر التحقيقات القضائية والإدارية لمعرفة التفاصيل كافة”.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق