مجتمع

رجل تركي يصفع طفل أردني بقوة في مرسين.. شاهد

الوسيلة – متابعة:

تداول رواد وسائل التواصل الاجتماعي شريطاً مصوراً، يوثق لحظة اعتـ.داء رجل تركي على طفل قيل أنه “أردني” وأمه في مدينة مرسين التركية.

وأظهر الفيديو الذي رصده موقع الوسيلة، الأحد 6 تشرين الأول 2019، رجل يطرح الطفل أرضاً بعد صفعة قوية، سمع صوتها خلال الفيديو الذي تم تداوله.

ولم يكتفي الرجل بضـ.رب الطفل بل إنتقل إلى مهاجـ.مة والدة الطفل التي كانت تقف بالقرب من طفلها بعد محاولتها إيقاف الرجل.

وأفاد ناشطون أن الطفل أردني الجنسية، يقيم هو وعائلته في منطقة السولي بمدينة مرسين جنوب البلاد.

وأشعل الإعتـ.داء غضب الشارع التركي الذي وصف الحادثة بـ”عدم الإنسانية” و”العنصرية” والمطالبة بمحاسبة المعتدي على فعلته.

وتأتي هذه الحادثة بعد يوم فقط على انتحار طفل سوري يبلغ من العمر 9 سنوات في ولاية كوجالي القريبة من إسطنبول، بعد مضايقات عنصرية له في مدرسته.

وأكدت وسائل إعلام تركية أن الأهالي عثروا على الطفل مشنوقاً على باب مقبرة في أحد أحياء كوجالي، مشيرةً إلى أن وائل تعرض قبل “انتحاره” إلى توبيخ شديد من أحد مدرسيه.

وكانت مواقع إعلام تركية قد تداولت مقطع فيديو للطفل، وهو يحمل حزامًا، قبل وفاته، متجهًا إلى مقبرة المنطقة، التي قيل إنه شنق نفسه قبالتها.

إقرأ أيضاً: بعد ليلة زفافها.. عروس تنهي حياتها بطريقة بشعة في اللاذقية

وعقب انتشار خبر انتحار الطفل السوري على باب مقبرة في ولاية كوجالي, تصدر هاشتاغ “Suriyeli” (سوري) موقع تويتر في تركيا.

وتفاعل كثير من الأتراك على مواقع التواصل الاجتماعي، مع الحادثة, معبرين عن انزعاجهم من ارتفاع حدة خطاب العنصرية والكراهية تجاه اللاجئين السوريين.ِ

ووفق إحصاءات وزارة التربية التركية, بلغ عدد الطلاب السوريين في المدارس التركية في العام الدراسي الماضي 650 ألفًا.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق