دراما وفن

“غير مريح”.. وفاء موصللي تُهـاجم عضواً في برلمان بشار الأسد!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

الوسيلة ـ خاص:

إنتقدت الفنانة السورية وفاء موصللي عضو مجلس الشعب والمنتج الفني محمد قبنض، بسبب معاملته المالية السيئة.

وقالت موصللي خلال استضافتها في برنامج (أكلناها) الذي يقدمه الفنان باسم ياخور: “أنها لا ترغب في التعامل مع المنتج محمد قبنض لأنه غير مريح في التعامل المالي”.

جاء ذلك رداً على سؤال باسم ياخور الذي رصده موقع الوسيلة: “مين أكثر منتج عذبك في الحصول على مستحقاتك المالية ولم يكن مستقيم أبداً في التعامل المالي وبتقوليلو عيب عليك؟”.

وأضافت موصللي: “أول شي ما بيعطي العقد، وثاني شي لا يقوم بدفع المستحقات (السلف) المقدمة بحسب إنجاز العمل، ودائماً يكون في لبنان، وعند محاولة الاتصال به، يكون خطه مغلق”.

وتابعت: “إذا واحد بطالب بحقوا بشكل قانوني، بيقتلوه، إذا كان في أجزاء، وأنا قتلني في الجزء الرابع من مسلسل (عطر الشام)، وأنهى دور رشيد عساف من قبل”.

وأردفت موصللي: “أثناء حديثي معه وقولي أن هذا الموضوع لا يجوز، هذا المشروع لإستاذ بسام ليش تا تدخل الخط، فقال لي: أصلاً أنا ما بدي اياكون، جبت الفرنساوي فجر حارة الضبع، وبديت في حارة جديدة”.

إقرأ أيضاً: الهواء يرفع فستان نسرين طافش القصير ويضعها في موقف محرج.. شاهد

ومحمد قبنض من مواليد حلب عام 195، وهو عضو برلمان الأسد منذ عام 2016، ورجل أعمال ومنتج لأعمال درامية بينها باب الحارة.

ويعد قبنض أحد أبرز رجال الأعمال الداعمين للنظام السوري، والمجموعات المقاتلة الموالية.

ويحرص قبنض على تنظيم وتمويل مسيرات تأييد للنظام السوري بين الفينة والأخرى، وكذلك على إقامة حفلات في دمشق القديمة يدعو إليها موظفين كبار ورجال أعمال وفنانين محسوبين على النظام السوري

وينشط “قبنض” في مجال التشييد والعقار، وله في هذا المجال مشروع ضخم يضم 4 آلاف شقة في منطقة #الديماس قرب دمشق، وهي منطقة معروفة تحظى بتفضيل وإقبال الأثرياء والمسؤولين.

قبل أعوام، استغل علاقاته مع مسؤولين كبار في القصر الجمهوري لشراء قطعة أرض لإقامة مركز تسوّق حديث في ضاحية قدسيّا السكنيّة بمبلغ 40 مليون ليرة سورية ثم ارتفع ثمنها فجأة ليصير سعرها 400 مليون ليرة سورية بسبب موقعها المتميز، بحسب (نيوز سنتر).

ووأسس قبنض الذي يلقب نفسه بـ “الحجي” شركة للإنتاج الفني تحت اسم “قبنض للإنتاج والتوزيع الفني”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى