السوريون في ألمانيا

“أثبتوا عكس ما يقال عنهم!”.. صحيفة ألمانية تمدح اللاجئين السوريين

مدحت صحيفة سود دوتشه الألمانية اللاجئين السوريين، وقالت، إن اللاجئين السوريين على وجه الخصوص أثبتوا عكس ما يقال عنهم، وهو أنهم كسالى ولا يتعلمون اللغة، وقد تبين ذلك بعد مرور 4 سنوات على قدومهم إلى ألمانيا.

وعززت الصحيفة مدحها ودعواها بحق السوريين، بالاستناد إلى إحصاءات صادرة عن وكالة العمل الألمانية، حيث أشارت إلى أنه من بين كل 10 لاجئين سوريين يعمل 4، أي أن 40% من اللاجئين أصبحوا منتجين.

وفندت الصحيفة رواية بعض الألمان المعارضين لسياسة الهجرة التي تدعي بأن ثلثي اللاجئين لا يعملون بالقول، إن هذه الرواية غير عادلة لأن اللاجئ لا تتوفر له الأوراق المطلوبة منذ قدومه، حيث يضطر أغلب اللاجئين للانتظار سنة أو أكثر للحصول على الإقامة وتصريح العمل.

وركزت الصحيفة على نقطة مهمة وهي سرعة اللاجئين السوريين الذين قدموا في 2015 بتعلم اللغة ودخول سوق العمل، حيث أجرت الصحيفة مقارنة بين اللاجئين السوريين واللاجئين القادمين من يوغسلافيا الذين جاؤوا إلى ألمانيا في التسعينيات من القرن الماضي.

يشار إلى أن وزارة الداخلية الألمانية أكدت وجود تقدم في نسب الناجحين من السوريين، لاجتياز مستوى اللغة المتوسط b1، حيث تبين بحسب إحصاءات وزارة الداخلية أن 33% من اللاجئين السوريين اجتازوا هذه المرحلة من اللغة وأصبحوا قادرين على إدارة حوار والفهم التلقائي للمحادثات في الحياة اليومية. (أورينت نت)

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق