أخبار العالم

إيدي كوهين: ما حدث على الحدود “مسرحية” متفق عليها بين حزب الله وإسرائيل (فيديو)

اعتبر المحلل السياسي الإسرائيلي ايدي كوهين، أن التصـعيد الأخير بين “حزب الله” اللبنانية، وإسرائيل على الحدود، يوم الأحد، هي مسرحية متفق عليها مسبقاً.

وقال كوهين خلال مقابلة على قناة “BBC”، “أنا أرى تراجع بوتيرة خطاب نصرالله واعتقد أن الأمريكان والروس دخلوا على الخط وسيتم احتواء الموقف، يعني للحفاظ على ماء وجه نصرالله سيكون هناك ضربة متفق عليها بين حزب الله وإسرائيل عبر وسيط فرنسي أو أمريكي روسي، لإنهاء هذه المسرحية لا أحد يريد الحرب قبل أسبوعين من الانتخابات ونصرالله الذي يعنتر لا يريد الحرب، وسوف يتم ضرب موقع متفق عليه”.

وفي وقت سابق قال الجيش الإسرائيلي، إن اندلاع القتال على الحدود، يوم الأحد، انتهى على ما يبدو، بعد أن أطلقت ميليشيا “حزب الله” صواريخ مضادة للدبابات وردت إسرائيل بضربات جوية ونيران المدفعية.

وأضاف متحدث باسم الجيش الإسرائيلي “نفذ حزب الله الهجوم… لكنه أخفق في إسقاط ضحايا… يبدو أن الاشتباك على الأرض… قد انتهى لكن الموقف الاستراتيجي لا يزال قائما وقوات الدفاع الإسرائيلية لا تزال في حالة تأهب قصوى”.

وكان الجيش الإسرائيلي قصف عدة مواقع لميليشيا “حزب الله” اللبناني، يوم الأحد، رداً على استهداف الميليشيا آلية عسكرية إسرائيلية جنوب لبنان. وقال الجيش الإسرائيلي، إنه أطلق النار على جنوب لبنان بعد استهداف عدد من الصواريخ المضادة للدبابات قاعدة عسكرية إسرائيلية ومركبات للجيش، وفقاً لوكالة رويترز.

وذكر الجيش في بيان له، أن “عددا من الصواريخ المضادة للدبابات أطلقت من لبنان باتجاه قاعدة لجيش الدفاع الإسرائيلي ومركبات عسكرية. ثبت وقوع عدد من الإصابات”، مشيراً إلى أن “جيش الدفاع الإسرائيلي يرد بإطلاق النار صوب مصادر النيران وأهداف في جنوب لبنان”.

وفي أول تعليق إسرائيلي، توعد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ميليشيا “حزب الله”، قائلاً إن “لبنان سيدفع ثمن الهجوم”، وبدأ نتنياهو باجتماع ومشاورات “عاجلة” مع قادة الأجهزة الأمنية الإسرائيلية في وزارة الدفاع.

وكانت الميليشيا اللبنانية، أعلنت استهداف آلية عسكرية إسرائيلية بصاروخ مضاد للدروع، زاعمةً مقتل وجرح عسكريين إسرائيليين.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بوقوع تبادل كثيف لإطلاق النيران في المنطقة المستهدفة بمستوطنة أفيفيم، في حين أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي، أفيخاي أدرعي، إلغاء جميع الأعمال والأنشطة في منطقة السياج الحدودي مع لبنان بما فيها الأعمال الزراعية.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق