Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار سوريا

إسرائيل تكشف تفاصيل جديدة بشأن القصف الذي استهدف دمشق (خرائط)

الوسيلة – متابعات:

كشف جيش الدفاع الإسرائيلي عن تفاصيل مواقع الميليشيات الإيرانية التي قصفتها طائراته في جنوب العاصمة السورية دمشق، وسط تعتيم من إعلام النظام السوري الرسمي.

وبحسب ما ذكر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، عبر حسابه في “تويتر“، اليوم الأحد 25 آب، فإن جيشه تابع في الأسبوع الأخير محاولة “فيلق القدس” تنفيذ “عملية تخريبية” عن طريقة تحليق عدة طائرات مسيرة مسلحة باتجاه أهداف إسرائيلية، مشيرًا إلى أن تلك الطائرات “يتم استخدامها لأغراض انتحارية أو لإلقاء متفجرات”.

وأضاف أدرعي، “العناصر الذين تم اختيارهم لتنفيذ هذه المهمة هم أفراد في الميليشيات الشيعية- عناصر إرهابية يأتي بهم فيلق القدس وقاسم سليماني إلى سوريا ويدربهم ويسلحهم. الحديث عن ميليشيات تعمل وفق أجندة فيلق القدس لأغراضه بهدف تنفيذ عملية”. (Xanax)

وتعرضت الليلة الماضية مواقع إيرانية في قرية عقربا جنوب دمشق لاستهداف إسرائيلي، بحسب أفيخاي أدرعي، الذي أكد أن الطائرات الإسرائيلية أغارت على عدد من الأهداف “الإرهابية”.

العملية كاملة

وحول تفاصيل العملية, بيّن أدرعي أنه “في الأسابيع الاخيرة هبطت معدات هذه الخلية في مطار دمشق الدولي مع عناصر إيرانية حيث تجمهروا في قرية عقربا جنوب دمشق في مجمع خاص يتبع لفيلق القدس، تم رصد هذه المجموعة التخريبية من الإيرانيين والميليشيات الشيعية يوم الخميس الماضي في قرية عرنة في طريقهم لتنفيذ العملية حيث تم رصد الطائرات المسيرة بحوزتهم لكن تم تشويش محاولتهم حيث فشلوا في تحقيق الهدف”.

وأشار الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أن“الليلة الماضية تقرر استهداف هذه الخلية في قرية عقربا بعد الاستنتاج أن الخلية تنوي تنفيذ العملية في الساعات المقبلة”.

كما نشر أدرعي خريطة توضح الأهداف الثلاثة التي استهدفتها الطائرات الإسرائيلي في منطقة عقربا جنوب دمشق، وهي مبنى النشطاء ومخزن المعدات وبوابة المجمع.

من جانبه قال الجنرال أفيف كوخافي، رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، إن قواته العسكرية هاجمت مجموعة كان يقودها قاسم سليماني، قائد فيلق القدس الإيراني.

وعقد كوخافي والقيادات العسكرية الإسرائيلية جلسة مشاورات أمنية مكثفة، في مقر “الكرياه” بتل أبيب، وهو مقر القيادة العسكرية ومقر الأجهزة الاستخباراتية الإسرائيلية، لمناقشة تداعيات الإعلان الإسرائيلي عن الهجوم على سوريا.

ونشرت إذاعة الجيش الإسرائيلي تغريدة لها على حسابها الرسمي على “تويتر”، مساء اليوم، الأحد، جاء فيها أن رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، الجنرال أفيف كوخافي، اجتمع مع مرؤوسيه العسكريين لمناقشة القرار الخاص بالهجوم على سوريا.

ونقلت الإذاعة العبرية على لسان كوخافي: “هاجمنا خلية تابعة لقاسم سليماني في سوريا، وعلينا الاستعداد لأي احتمالات ممكنة”.

إقرأ أيضاً: سهيل الحسن يظهر من داخل مروحية فوق مدن حماة.. وقوات الأسد تحشد شرقي إدلب (فيديو)

من جانبها قالت وكالة أنباء الأسد “سانا” إن مضادات الدفاع الجوي تتصدى لأهداف معادية في سماء دمشق.

وأضافت الوكالة أن العدوان مستمر إلى الآن والدفاعات الجوية تتصدى للأهداف المعادية وتسقط معظمها في المنطقة الجنوبية.

وتابعت الوكالة إن الدفاعات الجوية تسقط الصواريخ المعادية قبل أن تصل إلى أهدافها.

وتكررت الاستهدافات الإسرائيلية على مواقع عسكرية في سوريا، العام الماضي، وتركزت في الجنوب السوري، ومحيط العاصمة دمشق في الكسوة ونجها.

وفي آخر التصريحات حول سوريا، قالت إسرائيل إنها ستوسع عملياتها العسكرية ضد إيران في سوريا “عند الحاجة”، بعد انسحاب القوات الأمريكية بشكل كامل.

صور الأهداف التي نشرها أدرعي

صور الأهداف التي نشرها أدرعي

زر الذهاب إلى الأعلى