السوريون في تركيا

توقيف عشرات السوريين في تركيا بسبب الهجرة غير الشرعية!

ضبطت السلطات التركية الإثنين، 41 مهاجرا غير نظامي في ولاية آيدن، غربي تركيا، أثناء محاولتهم العبور نحو اليونان بطرق غير قانونية.

وذكرت وكالة الأناضول التركية، أن فرق الأمن وخفر السواحل في قضاء “ديديم” بالولاية، أوقفت المهاجرين بناء على بلاغ.

وأوضحت أن فرق خفر السواحل في الولاية، أوقفت قاربا مطاطيا قبالة قضاء ديديم، يحمل ٣٥ سوريا و٥ فلسطينيين ويمني واحد، وأشار مراسل الوكالة التركية؛ أنه عقب إخراجهم من البحر تم نقلهم إلى إدارة الهجرة في الولاية، لإتمام الإجراءات القانونية بحقهم؛ دون توضيح ماهية تلك الإجراءات.

وفي سياق آخر ينتظر أكثر من 400 مهاجر دون الكشف عن جنسياتهم؛ على متن سفينتي إنقاذ في المتوسط العثور على ميناء يتمكنون من النزول فيه؛ ودعت المنظمات المسؤولة عن السفينتين الدول الأوروبية لتحمل مسؤولياتها والسماح للسفن بإنزال المهاجرين لديها.

اقرأ أيضاً: سوري يروي رحلة ترحيله القسري من اسطنبول إلى إدلب

وتخوض سفينتي الإنقاذ “أوبن آرمز” و”أوشن فايكنغ” معركة ضارية ضد الوقت، مع سعيهما لإنقاذ أكبر قدر ممكن من المهاجرين الساعين للوصول إلى أوروبا عبر المتوسط، بعد أن باتتا تحملان نحو 400 مهاجر، وذلك بعد أن قامت سفينة “أوشن فايكنغ” مساء الأحد بتنفيذ عملية إنقاذ لـ 81 مهاجرا قبالة السواحل الليبية.

ووفقا لما آلت إليه الأمور، لا تقتصر معركة السفينتين على إنقاذ المهاجرين فقط، إذ أمامهما مهمة العثور على ميناء آمن تستطيعان فيه إنزال المهاجرين القابعين على متنهما، وهذه بحد ذاتها باتت مهمة صعبة جدا مع تشدد الدول الأوروبية، خاصة إيطاليا ومالطا، بعدم استقبال المهاجرين القادمين على متن سفن الإنقاذ.

ومع أن السفينتين قد تجاوزتا قدرتهما الاستيعابية لناحية أعداد الأشخاص، إلا أن منسق عمليات البحث والإغاثة في منظمة “أس أو أس مديترانيه” نيكولاس رومانيوك قرر مواصلة الإبحار في منطقة تقع على بعد نحو ستين ميلاً بحرياً (نحو 110 كلم) من طرابلس، لتقديم المساعدة لزوارق إضافية قد تصل وهي تقل مزيدا من المهاجرين.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق