بلا تصنيف

طالبة بكالوريا متفوقة تفاجأ بأنها راسبة.. وتدخل وزير تربية الأسد ينقذها!

طالب وزير تربية النظام السوري طالبة بكللوريا متفوقة بتقديم اعتراض سريع بعد عرض مشكلتها من خلال مدرس مادة اللغة العربية الذي تفاجأ بأنها راسبة علماً أنها من الأوائل.

وجاء ذلك تعليقاً على منشور مدرس اللغة العربية في الفيسبوك يؤكد خلاله أن الطالبة من الأوائل على شعبتها وأنه صحح لها العلامة بيده وكانت “295”, تتفاجأ بها “29”.

وقال معمرجي بحسب ما رصدت الوسيلة: «طالبة كانت الأولى على شعبتها بالفصل الأول، صحّحَت علامتها على سلم العلوم فكانت ( 295 )، تتفاجأ بها ( 29 ) وراسبة»ز

وأكد المدرس أن الطالبة حصلت على العلامة التامة بمادة الكيمياء و590 بالرياضيات.

ورجح معمرجي أن يكون الخطأ في نقل العلامة، أي أن الموظف من غير قصد لم ينقل 295 ونقل 29 بدلاً عنها.

ووفق علامات الطالبة المرتفعة في النتيجة المرفقة مع المنشور, فإن الخطأ بات واقعاً لا محالة.

ولدى رؤية وزير التربية منشور معمرجي وهو صديقه على الفيسبوك, أدرج تعليقاً على الموضوع مطالباً بتقديم اعتراض سريع.

وأضاف وزير التربية أنه سيدقق بالموضوع بنفسه, وليبادر معمرجي بتوجيه الشكر للوزير على واجبه المفترض.

إقرأ أيضاً: أثناء جولة وزير التربية الكاميرا تكشف مراقباً وهو يغش لصالح أحد الطلاب (فيديو)

وأثارت شكوى المدرس معمرجي تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي وثنائهم على تدخل الوزير وتجاوبه مع المدرس وشكوى الطالبة.

ومن خلال التعليقات وكثرة الشكاوى برزت مسائل عديدة تنهش في جسد تربية طلابنا السوريين إضافة لحالات تعرضت للغبن بسبب أخطاء لا علاقة للطلاب بها دون أي تحرك من قبل الوزير أو المقربين منه.

ورأى مراقبون أن حالة هذه الطالبة واحدة من عشرات الحالات التي تتعرض للظلم سنوياً على يد موظفين غير آبهين بمستقبل طلابنا وأبنائنا.

وإن خطأ بحق عدد من الطلاب سنوياً على سبيل المثال قد يطيح بمستقبل ومصير الكثير من العائلات التي تترقب نتاج سنوات من التعب والسهر.

صورة عن المنشور

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications