Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار سوريا

الشرطة العسكرية الروسية تطرد أحد المسؤولين في مؤسسات نظام الأسد من عمله

أقدمت الشرطة العسكرية الروسية على طرد أحد كبار المسؤولين في مؤسسات نظام الأسد بقوة السـ.لاح من مكتبه في مدينة حمص بعد توجيه الإهـ.انات له.

حيث اقتحمت دورية للشرطة العسكرية الروسية الشركة العامة للأسمدة بحمص، وبحسب ما ذكرت مصادر إعلامية ورصدت الوسيلة أن الشرطة العسكرية طردت مدير شركة الأسمدة التابع للنظام السوري محمد رائد درويش من مكان عمله بعد توبيخه وإهـ.انته أمام عمال وموظفي الشركة.

وذكرت المصادر أن المدير الروسي المعين من قِبل الشركة المسيطرة على المعمل استدعى دورية للشرطة الروسية بعد خلاف ومشادات كلامية مع رائد درويش، بعد رفض الأخير الإهـ.انات المتكررة من قبل المسؤولين الروس للموظفين وقطع التعويضات وحوافز العمل عنهم.

واعـ.تقلت الشرطة الروسية قبل أسابيع عشرات العمال والموظفين في ذات الشركة، بعد تلقيها شكوى من الشركة الروسية المسيطرة ضدهم، على خلفية خروجهم بمظاهرة للمطالبة بتخفيض ساعات العمل وزيادة رواتبهم.

وكان نظام الأسد قد وقع في شهر تشرين الثاني الماضي عقداً مع شركة ستروي ترانس غاز الروسية يقضي باستثمار الأخيرة لمعمل الأسمدة الوحيد في سوريا لمدة 40 عاماً قابلة للتجديد، مقابل منح نظام الأسد 35% من العائدات.

ونقل موقع “جُرف نيوز” عن مصدر خاص إن قرار بشار الأسد، بعزل رئيس اللجنة الأمنية والعسكرية في محافظة حماة، اللواء محمد عبد العزيز ديب، وتعيين اللواء رمضان رمضان بدلاً عنه جاء بضغط من القوات الروسية.

وأضاف المصدر أن اللواء ديب أثار الغضب الروسي بسبب ولائه الكامل للإيرانيين، وعلاقاته الخاصة مع قادة مع قادة الحرس الثوري الإيراني في سوريا.

ويُعرف اللواء محمد ديب المتحدر من قرية خربة الحمام في ريف حمص الغربي، بدعمه لعصابات طائفية في محافظتي حمص وحماة.

زر الذهاب إلى الأعلى