إقتصاد

بقرار رئاسي.. أردوغان يعزل محافظ البنك المركزي

أصدر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مرسوماً يقضي بعزل محافظ البنك المركزي في البلاد، مراد تشتين قايا.

وأوضح بيان صادر عن البنك المركزي التركي، اليوم السبت، أن نائب محافظ البنك، مراد أويصال، عُين في المنصب بموجب المرسوم الرئاسي.

وأكّد المحافظ الجديد للبنك التركي، في بيان، أنه سيواصل تطبيق أدوات السياسة المالية الرامية لتحقيق استقرار الأسعار.

وأردف أويصال أنه سيستخدم قنوات الاتصال على أعلى المستويات بخصوص السياسات المحددة في تحقيق أهداف البنك.

وتأتي خطوة إقالة محافظ البنك المركزي بعد نزاع طويل وخلافات محتدمة بينه وبين “أردوغان” حول السياسات النقدية المتبعة من قبل البنك، والتي انتقدها “أردوغان” مرارا وتكرارا لا سيما فيما يتعلق بسعر الفائدة.

يشار إلى أنّ الليرة التركية شهدت بعض التعافي مؤخراً، إلا أنها تعاني منذ فترة من صعود وهبوط مستمرين نتيجة التلويح الأمريكي المستمر بفرض عقوبات على أنقرة.

وهذا التلويح على خلفية صفقة منظومة السلاح الروسية “إس 400″؛ بذريعة أن المنظومة تعرّض دفاعات حلف “الناتو” للخطر.

لكن بعد لقاء الرئيسين؛ التركي رجب طيب أردوغان، والأمريكي دونالد ترامب، في اليابان على هامش قمة العشرين، الأسبوع الماضي، أكد أردوغان أن بلاده ستتسلم المنظومة الروسية خلال عشرة أيام.

والعام الماضي، رفع البنك المركزي التركي أسعار الفائدة إلى أعلى المستويات الموجودة في الأسواق الناشئة بعد أزمة للعملة دفعت معدل التضخم إلى الصعود فوق 25%.

وفقدت العملة التركية نحو 14% من قيمتها منذ بداية العام؛ لأسباب من بينها تنامي الخلاف بين أنقرة وواشنطن، والتهديد بأن يؤدي تسليم الصواريخ الروسية إلى عقوبات أمريكية.

وتباطأ التضخم منذ ذلك الحين ليصل إلى 18.71%، لكن أسعار الفائدة بقيت بلا تغيير مع انزلاق الاقتصاد إلى مرحلة الركود.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق