أخبار تركيا

هكذا رد أردوغان على زعيم حزب السعادة الذي انتـقد بناءه أكبر مسجد في تركيا (فيديو)

صهيب الابراهيم

خاص – الوسيلة:

‏وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رداً فورياً وصريحاً على زعيم حزب السعادة المعارض تيميل كرمولا أوغلو الذي هـ.اجمه منتـقداً بناء مسجد تشامليجا الكبير الذي افتتح قبل نحو شهر.

وقال أردوغان في كلمة له السبت خلال مشاركته في اجتماع جمعية أوندر لخريجي مدارس الأئمة والخطباء في اسطنبول. بحسب ما ترجمت الوسيلة: “الآن خرج أحدهم يقول: هل من الضروري بناء مسجد على تلة تشامليجا الكبير يتسع لـ 60 ألف مصلي”.

وأشار أردوغان إلى المساجد التي بناها السلطانان القانوني والفاتح والتي مازالت شاهدة على حضارة إسلامية عظيمة حتى يومنا هذا.

وأضاف أردوغان: “من أين إلى أين..لم يبق عليك إلا محاسبة القانوني على هذا لم يبقى عليك إلا محاسبة الفاتح على هذا”.

كما ‏رد المسلمون الأتراك بقوة على تيميل كرمولا أوغلو زعيم حزب السعادة الذي طالما صدع رؤوسهم بشعارات إسلامية تهاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ومسجد تشامليجا الأكبر في تركيا الذي افتتح قبل نحو شهر.

وامتلأ مسجد تشامليجا الكبير على آخره وغص بالمصلين الذين توافدوا للصلاة فيه يوم أمس الجمعة رداً على تصريحات كرمولا أوغلو التي أغضبت الأتراك.

جاء ذلك جواباً فورياً لتصريحات كرمولا أوغلو التي قال فيها بحسب ما رصدت الوسيلة وهو يشد على نفسه:”أي عقل تبنون به هذا المسجد، أنا مستعد لتقبيل أيديكم إذا امتلأ مرة واحدة.. مرة واحدة فقط”.

وفي تعليقه على تصريحات كرمولا أوغلو, اعتبر الكاتب الصحفي والمحلل السياسي التركي حمزة تكين أن الجواب الفوري جاءه عند صلاة الجمعة إذ توافد الآلاف من المصلين إلى المسجد ليظهروا لزعيم حزب السعادة كذبه ونفاقه.
‏‎
وانتقد أتراك تصريحات زعيم حزب السعادة المعارض والتي هاجم فيها بناء المساجد معتبرين كلامه تخريفاً ولا يمت إلى الواقع بصلة.

وعلق أحد المتابعين ممن حضر صلاة الجمعة في هذا المسجد قائلاً: ” تفكيره منكوس والحمد لله المسجد إمتلأ في صلاة الجمعة ثم من قال لهذا المخذول ان من شروط بناء المساجد ان تمتلئ مباشرة”.

وأضاف المتابع رداً على تصريحات كرمولا أوغلو: “مأذن المسجد مثل السهام تغيظ كل منافق متربص لهذا الدين اللهم اعز الإسلام وأهله وبارك لمن وفقه الله ببناء هذا المسجد المبارك”.

ورأى متابع آخر أنه من “المفترض أنّ الرجل كلما تقدّم به العمر ضعفت عنده حظوظ النفوس وصار أكثر حلماً وإيثاراً للمصلحة العامة ، لكن بعض الناس يزداد انتكاساً نسأل الله السلامة”.

وشارك العشرات من المغردين الأتراك والعرب مقاطع فيديو وصور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر الجموع الغفيرة من الأتراك والعرب الذين توافدوا لأداء صلاة الجمعة في هذا المسجد الجديد الكبير.

وبعد ستة أعوام من أعمال البناء رفع فجر الخميس 7 آذار الماضي أول أذان في مسجد “تشامليجا” الذي يعد أكبر مسجد بتاريخ الجمهورية التركية، وذلك في القسم الآسيوي لمدينة إسطنبول بحسب وكالة الأناضول.

وتم رفع أذان الفجر في المسجد الواقع على أعلى قمة في إسطنبول “تشامليجا” بحضور بن علي يلدرم رئيس الوزراء التركي السابق، ومرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا لرئاسة بلدية إسطنبول الكبرى، وذلك وسط إقبال كبير من المواطنين الأتراك.

وبدأت أعمال بناء المسجد عام 2014 على طراز الهندسة المعمارية العثمانية، وذلك على مساحة 15 ألف متر مربع.

ويتسع المسجد لنحو 50 ألف مصلٍ، بالإضافة إلى قاعة مؤتمرات ومتحف للآثار الإسلامية التركية ومكتبة عامة ومعرض للفنون

ويوجد فوق المسجد ستة مآذن، أربعة منها بطول 107.1 م واثنتان بطول 90 متراً، بينما تبلغ ارتفاع قبته نحو 72 متراً وقطرها 34 متراً.

وتم تخصيص حدائق حول المسجد تشرف على الجزأين الآسيوي والأوروبي للمدينة، بالإضافة إلى جزء من بحر مرمرة، بمساحة 30 دونما، ليتمكن الزائرون من التنزّه فيها، والاستمتاع بمنظر إطلالتها التي تعتبر من أجمل إطلالات إسطنبول.

يذكر أن المسجد بني في أعلى قمة بمنطقة أوسكودار في الجانب الآسيوي من إسطنبول، ليكون من أبرز المعالم وضوحاً في أفق المدينة.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock