مجتمع

موالو النظام يعبرون عن سخطهم من ارتفاع الأسعار عبر حملة “خليه يعفن”.. وهذه تفاصيلها

أطلق سوريون موالون لنظام الأسد عبر مواقع التواصل الاجتماعي حملة حملت عنوان “خليه يعفن” بهدف مقاطعة الفروج بعد ارتفاع أسعاره إلى أرقام قياسية.

وقال أصحاب محلات في دمشق وحماة بحسب ما رصدت الوسيلة إنهم تضامنوا مع الأهالي للإضراب عن شراء لحم الفروج الذي طارت أسعاره للضعف حيث أصبح يباع الكيلو من المدجنة بـ “1000” ليرة سورية أي ما يقارب دولارين.

ونشر موالو النظام هاشتاغات بعنوان “خليه يعفن” على صفحاتهم في مواقع التواصل الاجتماعي معبرين عن انزعاجهم من الغلاء وزيادة الأزمات.

وأوضح رئيس جمعية المحامين التابعة للنظام «أدمون قطيش» أن ذلك يعود إلى « مقدمات امتدت طيلة الأشهر السابقة، وأدت إلى تراجع العرض، إذ خرجت مداجن كثيرة من سوق الإنتاج، بسبب الخسائر المتلاحقة التي فاقمها ازدياد التكلفة في الشتاء».

ورأى متابعون أن حملات الجمارك على البضائع المهربة ومنها الفروج القادم من تركيا عبر المناطق المحررة ستساهم في بقاء الأسعار مرتفعة ما يفاقم أزمة المواطن في مناطق النظام.

ويعيش السوريون في مناطق نظام الأسد أوضاعاً اقتصادية ازدادت سوءاً مع انخفاض أسعار صرف الليرة السورية أمام عدد من العملات وجنون الأسعار الذي رافقها.

وكانت شخصيات فنية وإعلامية ومدنية قد انتقدت حكومة النظام وعدم تجاوب المسؤولين مع أزمات المواطنين مناشدين رأس النظام بشار الأسد للتدخل والوقوف على حل مشاكل وقضايا الناس.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock