دراما وفنفيديو

كان عنّا بلد نص الناس بتحسدنا عليه .. قاسم ملحو يشعل مواقع التواصل الإجتماعي بهذا الفيديو

قام الفنان “قاسم ملحو” مؤخراً بنشر تسجيل مصور على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، معلقاً عليه: “كلمات شفتها منشورة بصفحة ما عالفيسبوك وسجلتها بصوتي، شكراً لصاحب الكلمات”.

ويبدأ “قاسم ملحو” في التسجيل قائلاً: “نصف الألف ليرة سورية صار دولار، ونص البلد صار بأوروبا، ونص النسوان أرامل، ونص الصبايا ضاع عمرهم هدر، نص الراتب صار آجار بيت، ونص الناس بلا بيوت، ونص البيوت ما فيها حدا”.

حيث يستعرض “قاسم ملحو” في هذا الحديث الواقع الاقتصادي والمعيشي المتدهور للمواطنين في مناطق سيطرة النظام السوري، بعد تدني مستوى الليرة االسورية.

ويصف بعدها مشاكل الهجرة من مناطق سيطرة النظام إلى الخارج في ظل قيام النظام بشن حملات لاعتقال الشباب والرجال، وسوقهم إلى الخدمة الإلزامية أو الاحتياطية.

ويتحدث أيضاً عن مشكلة العدد المرتفع بقتلى النظام السوري، وعن أعداد العوانس والأرامل والأيتام التي بقيت من خلفهم، ويضيف في حديثه عن راتب الموظف السوري القليل جداً مقارنةً مع إرتفاع الأسعار العشوائي.

حتى أن راتب الموظف السوري لا يكفي لدفع آجار بيته، بينما هنالك أشخاص آخرين دمرت بيوتهم خلال الأحداث، كما أن هنالك آخرين ماتوا ودمرت بيوتهم ولم يبقَ فيها أحد.

ويتابع حديثه “قاسم ملحو” ضمن التسجيل قائلاً: “ونص المشاكل بلا حلول، ونص الحلول بإيد الناس، ونص الناس بلا ضمير، ونص النص مفقود، والمفقود بخبر كان، وكان يا ما كان، كان عنا بلد، نص الناس بتحسدنا عليه، الله يفرجها، وتحية للشعب السوري، يلي لسا صامد، ونصه جوا، ونصه برا”.

وفي هذا الحديث إشارات دلالية إلى أن مشاكل هذا البلد هي بأيدي مسؤولي البلد، الذين هم بلا ضمير ولا يفكرون بالموطن، فالمهم هم مصلحتهم الخاصة فقط.

وأشار أيضاً إلى أن من يتحدث في هذا الأمر سيصبح مفقود أو معتقل، وسيصبح من الماضي، كما قام “قاسم ملحو” بدعاء الله أن يفرج هذه المحنة عن بلده.

وقام “قاسم ملحو” في نهاية التسجيل بتوجيه تحيته إلى كامل الشعب السوري المقيم في الداخل السوري، أو المقيم خارج سوريا، وكأنه يشمل كافة المكونات المعارضة والمؤيدة للنظام السوري، في سابقة لم يتطرق لها من قبل.

وكانت أغلب التعليقات والردود من متابعي وسائل التواصل الاجتماعي على هذ التسجيل هي إيجابية، تقول أن هذا الكلام يصف حالة الشعب السوري في مناطق النظام بشكل دقيق.

يذكر أن الفنان “قاسم ملحو” من الفنانين السوريين المحسوبين على الفئة الرمادية ولم يصرح بتأييده لنظام الأسد او الثورة، كما أنه ينتقد الأوضاع كلما سمحت له الفرصة.

حيث أنه كان قد نشر عبر صفحته الشخصية منذ فترة من الزمن، قائلاً: “محزن أن تكون أكثر البوستات متابعة في بلدي، هي جداول توزيغ أسطوانات الغاز”، في إشارة منه إلى حقيقة واقع أزمة الغاز في مناطق سيطرة النظام، بالرغم من عدم إعتراف حكومة الأسد بهذا الأمر.

يذكر أن “قاسم ملحو” من مدينة منبج بريف حلب، وكان قد نشر قبل عدة سنوات تسجيل فيديو يظهر منزله المدمر بفعل المعارك التي حصلت في تلك المنطقة.

مدونة هادي العبدالله

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock