أخبار العالم

السـ.ـجن من 5 إلى 15 سنة لكل من يمجد صدام حسين على الفيس بوك.. والقضاء العراقي يعلّق (فيديو)

كشف مجلس القضاء الأعلى في العراق، اليوم السبت، حقيقة الأخبار المتداولة حول “سجـ.ـن” كل من يمجد رئيس النظام العراقي السابق صدام حسين في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال المجلس في بيان صحفي ،رصده موقع الوسيلة إن “الأخبار التي تتداول في بعض مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص إصدار مجلس القضاء الأعلى قرارًا يتعلق بتجـ.ـريم تمجيد صدام حسين وتحديد عقوبة لذلك، عارية عن الصحة”.

وأكد مجلس القضاء الأعلى في العراق ، أن “تشريع أي قانون يتضمن تجـ.ـريم فعل ما، ومن ثم عقوبة ذلك الفعل، هو من اختصاص مجلس النواب حصرًا، باعتباره الجهة المختصة بتشريع القوانين دستوريًا”، مبينًا أنه “لا يوجد قانون للآن بالوصف الذي تتداوله مواقع التواصل الاجتماعي”.

يذكر أن عددًا من وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي نقلت خبرًا رصدته الوسيلة تضمن أن مجلس القضاء الأعلى أصدر قرارًا بالسجن من 5 إلى 15 عامًا لكل من يمجد صدام حسين على “فيس بوك” فيما لاقى الخبر رفضًا شعبيًا كبيرًا، واعتبر ناشطون ومدونون عراقيون أنه ” قمع للحريات وتكميم للأفواه”.

وكان شاعر عراقي من محافظة ذي قار الجنوبية وقع في ورطة كبيرة، بعد أن أعرب عن تحسّره على أيام رئيس النظام السابق صدام حسين، مقارنا الوضع الحالي بالسابق.

حيث صدر أمر قضائي بحق شاعر شعبي يدعى صلاح الحرباوي، «ترحم» على أيام صدام ، في إحدى المناسبات الشعرية، في قضاء سوق الشيوخ في جنوب مدينة الناصرية.

وجاء أمر الاعتقال بعد أن قام الحرباوي بمدح صدام حسين عبر قصيدة استهلها قائلاً: «يا بو عدي أكرهك بس أحبك حيل چي تطب عالعايل لداره»، مقارنا بين الوضع العراقي السابق والحالي الغارق في الفقر والفساد.

في حين ذكر مقربون من الشاعر، أنه لم يقصد التمجيد والترحم على صدام حسين، إنما المقارنة بين وضعين عاشهما العراقيون .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق