صحتك بالدنيا

تقبيلة السخونة… كيف تُعَالَج وما أسبابها؟

تعرف “تأبيلة السخونة” بـ”الحلأ البسيط” أو “الهربس” أو “الحمو” أو “العقبول البسيط”، وهو مرض شائع جداً حيث أن 85% من الأشخاص أصيبوا به لمرة واحدة على الأقل خلال فترة من فترات حياتهم.

ويبين أطباء فريق “ميددوز” أن المرض “ينجم عن فيروس الحلأ البسيط و هو عبارة عن فيروس ناكس يتوضع بالعقد العصبية، ويوجد شكلان للإصابة إما بدئي (لأول مرة) أو ناكس (تكرار المرض بعد شفائه)”.

وتوجد عدة عوامل تحرض الإصابة منها “ضعف المناعة، التعرض لأشعة الشمس، الدورة الطمثية، الإنتانات، الجروح و الرضوض، ويتوضع المرض غالباً عند زاويتي الشفتين أو على الجلد حول الفم”.

وتختلف أعراضه باختلاف شكل الإصابة ففي الإصابة البدئية، يأخذ شكل حويصلات مؤلمة وتآكل على الوجه وباطن الفم أي يصيب الجلد والأغشية المخاطية، عند طفل من عمر الخمس سنوات مترافق مع حرارة وألم وضخامة عقد لمفاوية ناحية، بحسب فريق “ميدوز”.

وعند حدوث الإصابة الناكسة، يوضح فريق “ميددوز” الأعراض “المتمثلة بالشعور بحكة أو حرقة على الشفة يتلوه احمرار عليه حويصلات متقاربة ثم تجف هذه الحويصلات وتزول دون أن تترك أثر”.

وأوضح الفريق أن “الحالة تشفى عادة تلقائياً دون الحاجة للعلاج خلال 5 إلى 12 يوم ومن الممكن استخدام مرهم الأسكلوفير وهو “مضاد فيروسي”، وللوقاية يفضل الامتناع عن التقبيل عند الإصابة أو عند الشك بظهورها، تجنب التوتر والإجهاد، الحفاظ مناعة الجسم والوقاية من الأخماج،الحماية من أشعة الشمس”.

ويوصي الفريق بأنه “من الضروري الامتناع عن لمس الإصابة وفي حال اللمس يجب الغسيل جيداً والامتناع عن لمس العينين والمناطق التناسلية.

كذلك يجب عدم تطبيق العلاجات الخاطئة مثل وضع أحمر الشفاه على منطقة الإصابة ظناً أنها ستخفف الإصابة، وعدم استخدام أدوات المريض “كأس ، منديل ، ملعقة ، أحمر الشفاه بالنسبة للفتيات”.

– تلفزيون الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications