السوريون في ألمانيا

نهاية مؤسفة للاجئة سورية على يد زوجها في ألمانيا لهذا السبب.. هذا مصير طفليهما!

أقدم لاجئ سوري على طعـ.ـن زوجته حتى المـ.ـوت في إحدى بلدات ولاية “هيسن” الألمانية (عاصمتها فرانكفورت)، وفق ما أفادت تقارير صحافة محلية هنا، اطلعت “زمان الوصل” على أحدها وترجمت أهم ما فيه.

وحسب الإعلام الألماني فقد وقعت الجـ.ـريمة ليل الأربعاء 23 الجاري، حيث سمع الجيران صراخا من بيت عائلة سورية فأبلغوا الشرطة التي حضرت فجرا (قرابة الساعة 3)، لتجد امرأة تبلغ من العمر 22 عاما مضـ.ـرجة بدمـ.ـها، ومعها طفلان، أحدهما رضيع بعمر 6 أشهر والآخر يبلغ 4 سنوات.

وتبين أن أسباب الوفـ.ـاة تعود لطعـ.ـنات تلقتها المرأة، وقد تم الاشتباه مباشرة بالزوج الذي كان متواريا حينها عن الأنظار، لكن الشرطة استطاعت القـ.ـبض عليه خلال ساعات.

وبعد التحقيق الأولي معه، اعترف الزوج (27) بأنه طعـ.ـن زوجته بالسكـ.ـين بسبب “خلافات عائلية”.

وعمدت السلطات الألمانية لاحتجاز الزوج ريثما يتم استكمال التحقيقات معه تمهيدا لعرضه على القضاء، بينما تم تحويل الأطفال لمقر رعاية الأطفال المختص.

– زمان الوصل

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications