السوريون في لبنان

الشرطة تعتـ.ـقل شاباً سورياً في بيروت.. ما هي تهمته؟

اعتـ.ـقلت السلطات اللبنانية سورياً مقيماً في بيروت، بتهـ.ـمة ابتـ.ـزاز مواطنة سورية مقيمة في سويسرا عن طريق تسجيلات مصورة لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت شعبة المعلومات التابعة للمديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، بحسب ما رصدت الوسيلة إنّه في 14 كانون الثاني، ورد عبر خدمة “بلّغ” على الموقع الإلكتروني للمديرية، شكوى من سيدة سورية مقيمة في سويسرا، ضدّ مواطنها: (ج. ط.) مواليد عام 1997، يقيم في لبنان”.

وأوضحت المديرية في بيانها أن السورية تعرّفت عليه خلال فترة أربعة أشهر عبر تطبيقي فيسبوك وواتساب، فأوهمها بأنه يحبها ويريد الزواج منها.

وأضافت المديرية: تطوّر تواصلهما فقام بتسجيل مقاطع فيديو، ثم ابتـ.ـزّها وهـ.ـدّدها بنشر الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذا لم تقم بما يلزم لتأمين سفره إلى سويسرا وانتقاله من لبنان”.

وأشارت إلى أنّه “نتيجةً للتحريات والمتابعة، تمكنت مفرزة بيروت القضائية في وحدة الشرطة القضائية، من توقيفه في خلال 48 ساعة بتاريخ 16/1/2018 في محلة الأشرفية – بيروت، حيث يعمل “ناطورا” في إحدى المباني”.

وختمت مؤكّدة، أنّه “بالتحقيق معه، اعترف بما نسب إليه، وأودع القضاء المختص، بناءً على إشارته”.

ويقيم في لبنان أكثر من مليون سوري بينهم عشرات الآلاف ممن يعيشون في مخيمات لجوء بينما يعتمد الباقون على مصالحهم وأعمالهم الخاصة.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications