منوعات

“دولة ما متحملة حالها”.. صحيفة سورية تثير جدلاً بين السوريين

أثارت افتتاحية صحيفة “البعث” التابعة للنظام السوري جدلاً واسعاً بين السوريين.

وحملت الافتتاحية عنوان “الاتكاء على الدولة” الذي ربط فيه رئيس تحرير الصحيفة بين العلوم الاجتماعية و مناعة الدولة.

واتهمت الافتتاحية وفق ما رصدت الوسيلة النخب السياسية و الفكرية بـ “لحاق” أوهام الحداثة العولمة! العولمة وهم إذن؟.

ويعترف الكاتب بأن الدولة مخفقة في مهامها وإن اختلفت رؤيته لأسباب هذا الإخفاق وهو المواطن المتطلب الذي لا يعرف واجباته ويلوم المسؤولين الذين يرى أنهم يقعون في حرج من رد المطالب بالواجبات.

ويرى الكاتب وفق الوسيلة أن المسؤول يشعر بالارتباك أمام مطالبة الكوادر تنفيذ الخطط والإنتاج ومكافحة الفساد.

كما ينتقد المقال الخلط بين مفهومي الدولة كوطن و مفهوم الحكومة و معاناة الشعب من حكوماته أثرت على مفهومه للدولة.

وتبرر افتتاحية الصحيفة للحكومة وأي حكومة صعوبة تنفيذ برامجها الوطنية بسبب غياب الوعي.

ويطالب المقال بالتغيير “اي نعم التغيير” لكنه لا يقصد تغيير أحد أفراد الحكومة بل تغيير الذهنية بعدم الاتكاء على الحكومة

و يضيف أن الحكومة أثقلها الشعور بأنها نتاج دولة الرعاية التي يتطلع إليها المهمشون أو من يضعون أنفسهم طوعاً على الهامش.

ويعاني السوريون في مناطق النظام من أزمات الخبز والغاز والمازوت في ظل وعود المسؤولين بتحسين الواقع.

وينتقد متابعون حكومة النظام وانشغالها عن تلبية مطالب السوريين وإيجاد الحلول في ظل أزمة خانقة يعيشها السوريون.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications