دراما وفن

صاحب “الولادة من الخاصرة” مطلوب لنظام الأسد.. ما هي تهمته؟ وبماذا علق؟

اتهم النائب العام بريف “دمشق” القاضي “نور الحسن” الكاتب السوري المعارض “سامر الرضوان” بـ “النيل من هيبة الدولة”، و “التحريض على العصيان المسـ.ـلح”.

وكتب الرضوان” عبر صفحته الشخصية في الفيسبوك، منشوراً مرفقاً بكتاب الإدعاء رصدته الوسيلة جاء فيه: «إذا أنا بحرض عالعصيان المسـ.ـلح ..مين ضد السـ.ـلاح لك الله!!».

ودعا النائب العام وفق كتاب الإدعاء إلى إجراء التحقيقات مع “الرضوان” بجرم النيل من هيبة الدولة المنصوص عليه بالمادة 285 من قانون العقوبات السوري، وجريمة التحريض على العصيان المسـ.ـلح كما نصت عليه المادة 293 من القانون ذاته.

ولم يوضح كتاب الادعاء الصادر في 8/10/2018 كيفية التحريض التي ارتكبها الرضوان مكتفياً بتوجيه التهم دون ذكر تفاصيل أخرى.

ولم يسبق أن وجهت تهمة تحت مسمى “التحريض على العصيان المسـ.ـلح” فهي جديدة في قاموس القضاء الخاضع لنظام الأسد إذ سمعنا الكثير من التهم كالإرهاب والنيل من هيبة الدولة وإضعاف الشعور القومي ووهن عزيمة الأمة والإساءة لرموز الدولة ..إلخ.

واضطر فنانون وكتاب سيناريو ومثقفون للهرب خارج سوريا عقب الحملات التي شنتها قوات النظام ضد المعارضين الثائرين في سوريا عام 2011 وحملات الاعتقالات التي طالت شرائح واسعة من المجتمع السوري بتهم متعددة كانت معدة سلفاً وهي الإساءة لرموز الدولة ودعم الإرهاب وغيرها من التهم الجاهزة بانتظار المتهمين.

وسبق أن اعتقل سامر الرضوان الذي يعيش خارج سوريا.

والمعروف عن “سامر الرضوان” أنه كاتب سوري معارض له العديد من المسلسلات أشهرها “الولادة من الخاصرة” الذي عرض على القنوات السورية وحقق انتشاراً واسعاً، إضافة لـ “لعنة الطين” وغيرهما.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications