السوريون حول العالم

فيديو مؤثر يحصد آلاف المشاهدات.. لاجئ سوري يلتقي عائلته بعد 7 سنوات من الفراق

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعاً مصوراً للاجئ سوري يلتقي عائلته بعد 7 سنوات من الفراق، أي منذ اندلاع الحرب ، التي فرقت العديد من العائلات بسبب موجات الهجرة إلى خارج سوريا، وصعوبة التنقل في الداخل السوري.

وبحسب ما رصده موقع الوسيلة التقى عبدالله زغلانة عائلته، ومن بينهم ابنه الذي يبلغ من العمر 11 عاما، وكان يبلغ 4 سنوات فقط حين تركه خلفه في لبنان.

وكان زغلانة وعائلته لجأوا إلى لبنان، وتركهم هناك باحثا عن حياة أفضل له ولعائلته، متجها إلى مصر، ومنها إلى ماليزيا، ثم أندونيسيا، ومن هناك استقل قاربا إلى أستراليا، لتعترضه السلطات هناك وتحتجزه في معسكرات خاصة باللاجئين، ليغادرها إلى كمبوديا ضمن خطة أسترالية لإعادة توطين اللاجئين، بحسب ما رصدته الوسيلة عن موقع “إيه بي سي نيوز”.

وعانى الأب من مشاكل نفسية، وكان يتناول الأدوية حتى يستطيع النوم، بسبب بعد عائلته عنه لسنوات، في رحلته للبحث عن مكان آمن له ولهم.

زر الذهاب إلى الأعلى