بلا تصنيف

“البدر لم يخرج إلا بالمكياج”.. حملة غريبة في دمشق تثير السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

قوبلت الحملة الغريبة “خلي البدر يطلع شهر”، التي أطلقتها منظمة “الباحثون السوريون” مؤخراً، برفض الفتيات السوريات مقاطعة المكياج لمدة شهر وسخرية واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم يظهر البدر في أحياء دمشق وفضل القمر البقاء في المنزل وعدم الخروج حتى لعتبة الباب دون مكياج، ” كونتور” و”كونسيلر” و”الايلاينر” و”الهايلاتر” والفونديشين”.

وقال صاحب أحد الصالونات في منطقة المالكي بحسب ما رصدت الوسيلة إنهم لم يشعروا بوجود حملة للتخلي عن المكياج وفي صالونهم استقبلوا نساء بنسبة جيدة ومعظم السيدات والفتيات يأتين من أجل “المكياج”، وضحك قائلاً: “كلو بحب الجمال الاصطناعي أكتر من الطبيعي”.

وعبر آخر عن استهزائه بالحملة قائلاً: ” شو بدنا نشوف غوريللات بالطريق!”، وقال آخر: “محد طلع برا البيت خافوا من الشرطة العسكرية ههه”.

وانتقد أحد أصحاب صالونات التجميل في دمشق هذه الحملة التي لا تؤثر على حياة السوري كما تلحقه عصابات الخطف والسرقة وممارسة الرذيلة التي تنتشر في البلد داعياً لحملات دعم للفقراء ومساعدة المحتاجين بدل العلاك الفارغ على حد وصفه.

مواقع إعلام النظام روجت للحملة معتبرة أنها مفيدة لصحة السيدات والفتيات من خلال التخلي عن المكياج بينما فعلياً لم يشارك بالحملة إلا العدد القليل بل حتى مسؤولو المنظمة أنفسهم لم ينضموا للحملة إلا بالدعاية على حد قول متابعين.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الحملة جاءت كتقليد لحملات مشابهة حول العالم تم إطلاقها من قبل النجمات العربيات ونجمات هوليوود، حيث قمن بنشر صورهن عبر مواقع التواصل الاجتماعي بمكياج وبدونه، ليتفاخرن بجمالهن بمكياج أو بدونه أمام معجبيهن حول العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications