بلا تصنيف

فيديو يحصد آلاف المشاهدات.. حمار يدخل برفقة صاحبه إلى متجر للتسوق في تركيا

الوسيلة – صهيب الابراهيم

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعية مقطع فيديو لرجل تركي دخل برفقة حماره إلى المتجر ليحمل عليه المشتريات رافضاً دفع المال ثمن أكياس البلاستيك التي باتت تباع بـ “25” قرشاً تركياً.

وبحسب ما نشرت قناة شو انا خبر التركية وترجمته الوسيلة فإن احد الأتراك يعتقد أنه قروي دخل إلى أحد المتاجر لشراء حاجياته حيث راح يتجول في أقسام المتجر برفقة الحمار وعلى ظهره ما يسمى بـ “الخرج” ليحمل عنه لوازم الشراء رافضاً دفع المال ثمن الأكياس البلاستيكية.

وأثار الفيديو تفاعل رواد الشبكات الاجتماعية الذين استغربوا ما قام به الرجل واصفين تصرفه هذا بالمجنون بعد أن دخل مع الحمار إلى الماركت في سابقة هي الأولى منذ إعلان الحكومة التركية إلزام المتاجر والمحلات التركية ببيع الأكياس البلاستيكية ومخالفة غير الملتزمين.

وكانت مشاهد طريفة وصور وتسجيلات قد التقطتها الكاميرات في عدد من الولايات التركية تعكس حال المواطنين الأتراك بعد قرار بيع الأكياس البلاستيكية فانتشرت النكات ومقاطع السخرية المتنوعة التي تعبر عن هذه المسألة.

يشار إلى أن مواقف الأتراك والسوريين تباينت تجاه قرار بيع الأكياس البلاستيكية بين ساخر ومعارض لهذا القرار الذي اعتبره البعض غير مناسب ولن تكون منافعه واضحة فيما رأى آخرون أن الهدف منه تحقيق مكاسب مالية دون الحصول على أي نتيجة في موضوع حماية البيئة من التلوث.

وكان البرلمان التركي قد وافق على تعديل قانون حماية البيئة إذ أصبحت الأكياس البلاستيكية الخاصة بالتسوق غير مجانية بدءًا من الأول من كانون الثاني للعام الجاري 2019 إضافة لتغريم المحلات التي لا تلتزم ببيع الأكياس البلاستيكية.

وأكد وزير البيئة التركي مراد كوروم أن إعادة تصنيع الأكياس أكثر تكلفة من تصنيعها الأولي مبيناً: “الذي يمكن إعادة تصنيعه من الأكياس هو 1% فقط من حجم الإستهلاك ويحتاج الكيس الواحد لتحلله في الطبيعة 10 سنوات”.

وبين الوزير التركي أن الاستهلاك في تركيا بلغ 30-35 مليار كيس سنويًا، بمعدل 440 كيس للفرد وتهدف الوزارة لخفض معدل الاستهلاك الفردي الى 90 كيس في السنة خلال العام القادم و40 كيس في العام 2025.

ويتضمن القانون الجديد المعدل إلزام المتاجر والمحلات على بيع الأكياس البلاستيكية بسعر 25 قرشاً تركياً (ربع ليرة) للكيس الواحد، وتطبيق غرامة مالية على المخالفين غير الملتزمين ببيع الأكياس بغرامة إدارية وتطبق العقوبة حسب مساحة مكان العمل، محدداً دفع 10 ليرات عن كل متر مربع.

لكن نص القانون يستثني باعة الخضار ومحلات البهارات والأفران وشركات الشحن ومحال التنظيف ولا يلزم ببيع الأكياس البلاستيكية للمواطنين.

زر الذهاب إلى الأعلى