منوعات

بعد ضبط ذهب وأموال طائلة على حدود سوريا.. باب السلامة يصدر هذا التوضيح الهام!

أكدت إدارة معبر باب السلامة الحدودي مع تركيا الكشف عن محاولات تهـ.ـريب ذهب ونقود ومواد منشطة ومواد تجميل موضحة أنه تمت مصادرتها واعتـ.ـقال المتـ.ـورطين بتهـ.ـريبها.

وقالت إدارة معبر السلامة على صفحتها الرسمية بحسب ما رصد موقع الوسيلة أنه ومنذ نحو عشرة أيام تم إلقاء القبـ.ـض على المواطن /م . ح / وبسيارته كمية من الذهب قدرت بـ /14/ كغ واكثر من مليون ليرة تركية بالإضافة الى /200/ علبة مكياج وكانت مخبأة ضمن خزان الوقود بالسيارة وتم كشفها عبر جهاز / الاكس سراي / المتطور.

وأضافت إدارة المعبر أنه تم تسليم صاحبها /4كغ / منها فورا كونها مصاغ وتم حجز عشرة كيلو غرامات كونها سبائك وحجزت السيارة والبضاعة لدى الجانب التركي وعرضها على القضاء وتم اخلاء سبيل الشخص فورا من قبل السلطات التركية.

وبينت إدارة المعبر أنه ومنذ خمسة عشر يوما تم القـ.ـبض على المواطن التركي / م . ك/ وبحوزته /7/ كغ من السبائك ايضا مخبأة ضمن مخبأ سري ضمن سيارته وتم كشفها ايضا عبر جهاز / الاكس سراي / وصودرت البضاعة والسيارة وتم عرض الموضوع على القضاء التركي.

وأشارت إدارة المعبر إلى أنه منذ ثلاثة أيام تم إلقاء القـ.ـبض على سيارة سورية مع سائق لجهة رسمية ومعه /200/ ظرف حبوب منشـ.ـطة مخبأة ضمن ما يسمى القنصل بالسيارة وتم كشفها ايضا عبر جهاز الكشف المتطور / الاكس سراي / وتم مصادرتها وعرض البضاعة والسيارة على القضاء التركي.

وأكدت إدارة المعبر أن الذهب والنقود عائدة لتجار الذهب والعملات وكون الذهب عبارة عن سبائك فهي غير مسموح بإدخالها او إخراجها لتركيا.

وتابعت إدارة المعبر أن محاولة إدخال الذهب كانت من اجل تصنيعها وصياغتها لعدم وجود ورشات صاغة في المناطق المحررة وقد كانت ترسل الى مناطق النظام ليتم صياغتها وخوفا من مصادرتها لدى النظام لجأ التجار والصاغة الى هذا الاسلوب لصياغة الذهب في تركيا و لقدرتهم على متابعتها شخصيا من قبلهم في حال حدوث أي طارئ.

ونفت إدارة معبر باب السلامة ضبط أي مواد مخـ.ـدرة موضحة أن ما تم ضبطه هو مواد تجميل وأدوية منشطة.

ولفتت إدارة المعبر في توضيحها الذي اطلع عليه موقع الوسيلة إلى أن إدارة المعبر تعمل ما بوسعها لمنع مرور أي مخالفة وقد أصدرت تعليمات لتشديد التفتيش على كافة الاشخاص والسيارات المغادرة والقادمة ضمن الامكانيات الموجودة لدى الإدارة.

وبررت إدارة المعبر دخول مثل هذه المواد الممنوعة لعدم وجود أجهزة تكشف جميع المواد قائلة: ” لا نمتلك الأجهزة المتطورة للكشف كجهاز الاكس سراي المتطور جداً والذي لا يباع إلا لدول.

وكانت السلطات التركية ضبطت ما يزيد عن ستة وعشرين كيلوغراماً من الذهب، ومبلغ مليوني ليرة تركية داخل سيارتين حاولتا الدخول إلى تركيا عن طريق معبر أونجوبينار ( باب السلامة ) في ولاية كلس الحدودية مع سوريا.

وقالت وكالة DHA التركية، إن فرق جمارك معبر أونجوبينار (يقابله معبر باب السلامة في الجانب السوري) اشتبهت الأسبوع الماضي بالسوري (أ – ج) خلال إنهائه للأوراق المتعلقة بدخوله على متن سيارته إلى الأراضي التركية حيث ضبطت بعد فحصها للسيارة عبر الأشعة السينية 10 كيلوغرامات من سبائك الذهب، ونحو 4 كيلوغرامات من المجوهرات والحلي الذهبية إضافة إلى مبلغ مليون و 891 ألف ليرة تركية مخبّأة داخل خزان الغاز الخاص بالسيارة.

كما أن فرق جمارك المعبر ضبطت الأسبوع الماضي أيضاً 12 كيلوغراماً من الذهب داخل سيارة أخرى في ظروف مشابهة.

واعتقلت الشرطة سائقي السيارتين، واصطحبتهما إلى مديرية الأمن للتحقيق.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications