أخبار سوريا

بشار الأسد إلى جانب أمير الكويت في ساحة المرجة بدمشق (صورة)

تداولت شبكات التواصل الاجتماعية صورة تظهر رأس النظام السوري بشار الأسد إلى جانب أمير الكويت صباح الأحمد في أحد شوارع العاصمة السورية دمشق.

وبحسب الصورة التي رصدها موقع الوسيلة فقد شوهدت صورة لسيارة قال ناشطون إنها قادمة من دولة الكويت في ساحة المرجة بدمشق وقد ظهرت على الزجاج الخلفي للسيارة صورة بشار الأسد إلى جانب صورة أمير الكويت صباح الأحمد وقد كتب إلى جانب بشار “قائد النصر” بينما كتب إلى جانب أمير الكويت “قائد الإنسانية”.

وأكد أحد ناشطي مدينة دمشق لموقع الوسيلة أن السيارة التي حملت صورة بشار الأسد إلى جانب صورة أمير الكويت دخلت إلى سوريا مؤخراً وقد بدت وكأن بشار الأسد إلى جانب أمير الكويت في الحقيقة لا بالصور .

وأشار الناشط في حديثه للوسيلة إلى أن صاحب السيارة كان يتجول بسيارته في منطقة المرجة وهو مشغّل أغاني ساحلية خليجية بعضها مؤيد للنظام ورموزه.

ويأتي انتشار هذه الصورة بالتزامن مع إعلان الإمارات فتح سفارتها بدمشق وتأكيد البحرين استئناف عمل سفارتها أيضاً مع أحاديث عن قرب فتح سفارات خليجية وعربية وإعادة العلاقات كما كانت مع النظام السوري بعد زيارة عمر البشير إلى دمشق.

وتفاعل السوريون على مواقع التواصل الاجتماعي مع الصورة المنتشرة بشكل واسع معتبرين الصورة مستفزة لمشاعر البعض بينما اعتبرها آخرون أقل من عادية وأن كثيراً من تلك المشاهد ستظهر إلى العلن بعد أن كانت العلاقات بين دمشق ودول خليجية تتم بالخفاء.

وتساءل أحد متابعي الصورة عن أسباب استغرابهم من صورة بينما “الكل أجوا لعند سيادتو ليش مستغربين؟” على حد تعبيره.

ويرى معارضون سوريون أن عودة علاقات دول عربية وخليجية مع النظام السوري يخالف سياسة الجامعة العربية التي قطعت علاقاتها بدمشق منذ بضع سنوات.

وكان نائب وزير الخارجية الكويتية قد أعلن اليوم الاثنين أن لا عودة للسفارة الكويتية إلى دمشق إلا بقرار من الجامعة العربية.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications