دراما وفن

يزن السيد ناكراً علاقته بشبكة الدعـ.ـارة: عيب عليكم! (فيديو)

لم تمض ساعات على خبر الكشف عن أكبر شبكة للدعـ.ـارة واللـ.ـواطة في دمشق والذي تداولته شبكات ومواقع التواصل الاجتماعي إلا وقد خرج الفنانان يزن السيد ولما رهونجي كل على حدة ليكذبا الاتهامات التي طالتهما بشكل غير مباشر مؤكدين أن الإدعاءات التي طالتهما شخصياً عـ.ـارية عن الصحة وتهدف إلى الإسـ.ـاءة لهما شخصياً.

وأنكر يزن السيد في بث مباشر عبر صفحته على الفيسبوك موضحاً أن سلطات النظام ألقت القـ.ـبض على “ولد” يعمل في أعمال غير أخـ.ـلاقية معيباً على صفحات ومواقع النظام التي طالته شخصياً منوهاً ان أحد أصدقائه يدعى بـ “الكوتش” وأن اسم يزن على قائمة المطلوبين وفق ضبط جنـ.ـائي غير أخـ.ـلاقي .

وأضاف السيد أن صديقه يعرف ضابطاً لديه القدرة على إزالة اسمه من الضبط وان السلطات ألقت القبض عليه بتهم سلب فتاة المال وأنه أي “الكوتش” مشيراً إلى أنه دعي للإستجواب حول الحوار الذي دار بينه وبين الكوتش فقط وأنه يعرف الضابط الذي يقف وراء هذه الضجة عبر صفحات التواصل.

وتوعد الفنان السيد جميع الصفحات التي نشرت وأذاعت الخبر وروجت لاتهـ.ـام السيد شاكراً كل من وقف إلى جانبه.

لمى رهونجي ويزن السيد

من جهتها حملت لما رهونجي المسؤولية لجميع صفحات التواصل الاجتماعي التي تتهمها حتى داخل التعليقات التي يتم ذكر اسم لما الرهونجي.

واعتبرت رهونجي في منشور رصدته الوسيلة على صفحتها الرسمية في الفيسبوك مرفقاً بتسجيل مصور أن ضبط الأمن الجنـ.ـائي سيكون دليل ادعاء على كل من يشهر بسمعتها من الحاقدين سواء عبر منشورات صفحات تواصل اجتماعي أو التعليقات عليها.

ولفتت رهونجي في منشورها الفيسبوكي إلى أن “المتورط بالموضوع نقيب وشرطي ومدرب رياضة لصحح الرتب لان خربطت بالرتبه”.

ونفت رهونجي علاقتها بالشبكة وأنها لم تكن تود الحديث حول الموضوع لكن كثرة الرسائل والصور جعلتها توضح المسألة التي لا تعدو مجرد استجواب كون صورتها وجدت مع المقبوض عليه معتبرة الأمر بالعادي باعتبار أن معجبيها كثر.

وكانت شبكات ومواقع إعلام موالية للنظام قد كشفت عن أكبر شبكة للدعـ.ـارة وممارسة الرذيلة في العاصمة دمشق مؤكدة أن المتورطين بالقضية سيدة أعمال وفنانات وفنانون ومسؤولون عسكريون وغيرهم.

وعن عن العلاقة التي تربط بين الفنان يزن السيد ومستشارة التجميل لمى الرهونجي حيث أصبحت حديث الصحافة والوسط الفني، وأصبحت شائعة زواجهما وارتباطهما تلاحقهما في كل مكان.

موقع سيدتي اتصل بالفنان يزن السيد الذي تحدث عن علاقته بمستشارة التجميل لمى الرهونجي حيث قال: «إن ما يجمعه بلمى هو صداقة مميزة» مضيفاً: «نحن على علاقة جميلة، ولا أعلم ماذا تخبئ لنا الأيام، أما حالياً فلا يوجد أي خطبة أو زواج»، واختتم بالقول: «عندما نقرر أن نرتبط سأعلن ذلك عبر صفحاتي على مواقع التواصل الاجتماعي».

يذكر أن الفنان يزن السيد متزوج من قبل ولديه ولد اسمه «يعرب»، وهو يعيش ما بين يزن ووالدته «فلك» بعد انفصالهما، أما السيدة لمى الرهونجي فلديها فتاة اسمها «أصالة» من زواجها السابق من السيد أنس نصري، شقيق الفنانة أصالة نصري.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications