أخبار سوريا

واشنطن تبحث مسألة سحب قواتها بالكامل من سوريا

قال مسؤولون أمريكيون اليوم الأربعاء، إن واشنطن تدرس الانسحاب الكامل للقوات الأمريكية من سوريا حيث تقترب من نهاية حملتها لاستعادة السيطرة على جميع الأراضي التي كانت تحت سيطرة تنظيم داعش.

القرار -إذا تم تأكيده- من شأنه أن يقلب الافتراضات حول وجود عسكري أمريكي طويل الأمد في سوريا، والذي دعا وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس وغيره من كبار المسؤولين الأمريكيين إلى المساعدة في ضمان عدم عودة تنظيم داعش إلى الظهور مرة أخرى.

وجاءت هذه التصريحات بعد أسبوع تقريباً من إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن تركيا ستقوم قريباً بعملية عبر الحدود لتحرير المناطق التي يسيطر عليها تنظيم “ي ب ك” الإرهابي في سوريا.

ويعتبر تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي هو القوة المسيطرة في تلك المنطقة، والمدعومة من الولايات المتحدة.

وتسيطر ما تسمى بـ”قوات سوريا الديمقراطية” التي يشكل عناصر ي ب ك الإرهابي معظم قواتها على جميع الأراضي الممتدة في شرق نهر الفرات والتي تضم نحو ثلث أراضي سوريا، باستثناء المنطقة التي يسيطر عليها نظام الأسد قرب دير الزور والمنطقة التي تقع تحت سيطرة داعش والواقعة بالقرب من الحدود العراقية. كما يسيطر التنظيم الإرهابي على منطقتي منبج والطبقة على الضفة الجنوبية للنهر.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية اليوم أن وجود القوات الأمريكية فى سوريا أصبح عقبة خطيرة أمام التوصل إلى تسوية سلمية واتهم واشنطن بإبقاء قواتها هناك بشكل غير قانونى.

وقالت ماريا زخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية في مؤتمر صحفي “فضلا عن كونها عائقا في الحرب ضد الإرهاب، أصبح الوجود الأمريكي غير القانوني في سوريا عقبة خطيرة في طريق التوصل لتسوية.”

شاركنا تعليقك على هذه المادة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق