أخبار العالمأخبار سوريا

الولايات المتحدة تعلن عن خطوة مفاجئة في سوريا.. تعرف عليها!

لمح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى سحب القوات الأمريكية من سوريا، بعد دقائق من تقرير نشرته صحيفة أمريكية تحدثت فيه عن نية الانسحاب بشكل كامل.

وقال ترامب عبر “تويتر” اليوم، الأربعاء 19 كانون الأول، “هزمنا داعش في سوريا وهذا هو السبب الوحيد لبقائنا هناك خلال فترة رئاستي”.

ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية عن مصدر مسؤول قوله إن الجيش الأميركي يستعد لسحب قواته من شمال شرق سوريا.

ونوهت الصحيفة إلى أن هذا الخطوة توحي بأن الإستراتيجية الأميركية في سوريا بحالة “اضطراب” مؤكدة ان امريكا بدأت رسمياً إبلاغ شركائها في شمال شرق سوريا بخططها بالانسحاب.

وتاتي الخطوة الأمريكية ونيتها الانسحاب بالتزامن مع قرب إعلان انقرة معركتها المرتقبة شرق الفرات ضد قوات قسد المدعومة من قبل قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة التي طالما دعمت تلك القوات بالسلاح والعتاد.

ويعتبر النظام السوري تواجد القوات الأمريكية على الأراضي السورية قوة احتلال وأن عليها مغادرتها وكذلك الامر بالنسبة للقوات التركية .

وصرحت المتحدثة باسم البيت الأبيض “سارة ساندرز” في مؤتمر صحفي: بدأنا رسمياً إعادة القوات الأميركية إلى الوطن، بينما ننتقل إلى مرحلة جديدة من هذه الحملة”.

كما كتب الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” في تغريدة عبر حسابه على موقع “تويتر”:لقد هزمنا داعش في سوريا، وهذا السبب الوحيد لوجود (القوات الأمريكية) هناك خلال رئاسة ترامب.
من جانبه صرح مسؤول أميركي قائلاً: إن سحب القوات الأميركية من سوريا سيستغرق 60 إلى 100 يوم.

المسؤول: مغادرة كل موظفي وزارة الخارجية من سوريا خلال “24 ساعة”. (يعملون في مناطق شمال وشرق سوريا).

وجاءت هذه التصريحات بعد أسبوع تقريباً من إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن تركيا ستقوم قريباً بعملية عبر الحدود لتحرير المناطق التي يسيطر عليها تنظيم “ي ب ك” الإرهابي في سوريا.

ويعتبر تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي هو القوة المسيطرة في تلك المنطقة، والمدعومة من الولايات المتحدة.

وتسيطر ما تسمى بـ”قوات سوريا الديمقراطية” التي يشكل عناصر ي ب ك الإرهابي معظم قواتها على جميع الأراضي الممتدة في شرق نهر الفرات والتي تضم نحو ثلث أراضي سوريا، باستثناء المنطقة التي يسيطر عليها نظام الأسد قرب دير الزور والمنطقة التي تقع تحت سيطرة داعش والواقعة بالقرب من الحدود العراقية. كما يسيطر التنظيم الإرهابي على منطقتي منبج والطبقة على الضفة الجنوبية للنهر.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية اليوم أن وجود القوات الأمريكية فى سوريا أصبح عقبة خطيرة أمام التوصل إلى تسوية سلمية واتهم واشنطن بإبقاء قواتها هناك بشكل غير قانونى.

وقالت ماريا زخاروفا المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية في مؤتمر صحفي “فضلا عن كونها عائقا في الحرب ضد الإرهاب، أصبح الوجود الأمريكي غير القانوني في سوريا عقبة خطيرة في طريق التوصل لتسوية.”

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications