أخبار سوريا

إسرائيل: عملياتنا في سوريا متواصلة ومنظومات «إس-300» عاجزة أمام هذه المقاتلة

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، إن إسرائيل ستستمر بالدفاع عن أنفسنا ومنع إيران من استخدام لبنان وسوريا لتهديد إسرائيل.

تصريحات نتنياهو جاءت في مؤتمر صحفي مشترك مع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، خلال زيارتها إلى إسرائيل.

وأشاد نتنياهو بقرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، سحب بلاده من الاتفاق النووي الإيراني، بالوقت الذي تدافع فيه المستشارة الألمانية عن الاتفاق.

وأضاف نتنياهو، “تجب مواجهة التهديد الذي يواجهنا من جانب إيران وتنظيم الدولة الإسلامية”.

وفي ذات السياق قال وزير الدفاع لدى الاحتلال الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، في تصريحات إذاعية، مساء أمس الأربعاء، ” لا أستطيع القول إننا راضون عن وجود “إس-300″ في سوريا، لكن إسرائيل لا يمكنها الاستغناء عن مواصلة عملياتها العسكرية هناك”.

وجاء كلام ليبرمان، بعد ساعات من إعلان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، عن وصول “إس300” إلى جيش النظام السوري.

بدوره، قال وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي، في حكومة الاحتلال، تساحي هنجبي، في حديث لإذاعة جيش الاحتلال، إن “طائرات الشبح المقاتلة الإسرائيلية قادرة على التغلب على نظام إس-300 ومن الممكن تدميره على الأرض”.

وأوضح أن “منظومة إس300 غير قادرة على اكتشاف طائرات الشبح المقاتلة.. أفضل الطائرات في العالم”، وتسلَّم جيش الاختلال الإسرائيلي من الولايات المتحدة الأمريكية، منذ أكثر من عام، طائرات إف35 المعروفة بالشبح”.

يذكر أن وكالة “رويترز” أكدت قبل حوالي ثلاث سنوات إلى أنّ إسرائيل سبق وأن تدربت على التعامل مع نظام “إس-300” قدمته روسيا إلى اليونان.

يشار إلى أن روسيا قرَّرت تسليم النظام السوري منظومة الدفاع الجوي “إس300” على خلفية إسقاط الطائرة الروسية “إيل-20” وعلى متنها 15 عسكرياً روسيا قتلوا جميعاً”، بصاروخ من جيش النظام السوري، في الـ 17 من أيلول الماضي.

وحمّلت موسكو إسرائيل مسؤولية إسقاط طائرتها، وتوعَّد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باتخاذ تدابير مضادة.

شاركنا تعليقك على هذه المادة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق