منوعات

فيديو | إيقاف خدمات أستاذ جامعي بسبب «التفحيط بدراجة هوائية» في السعودية

بالتأكيد لم يكن يدرك أستاذ بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن أن استخدام دراجة هوائية ثلاثية العجلات قد يضر بوضعه الوظيفي وتؤدي إلى إيقاف خدماته.

إذ عوقب المحاضر بقسم نظم المعلومات الإدارية في جامعة الملك فهد، حسام الملحم، بإيقاف خدماته 3 أشهر؛ لاتهامه بـ»التفحيط والقيادة المتهورة بالدراجة في الطريق العام».

وقد فوجئ الأستاذ الجامعي بهذه العقوبة عن طريق الصدفة قبل عيد الأضحى، عندما كان يرتب أوراقه للسفر خارج المملكة، بعدما وعد زوجته.

إذ اكتشف وجود تعميم قديم من أبريل/نيسان 2018 (شعبان 1439 هجرياً)، يفيد بطلب حضوره إلى مرور الدمام، إثر ارتكابه مخالفات، منها قيادة دراجة بتهور في المسار الأوسط بثوبه التقليدي (الدشداشة)، والحديث بالجوال، والتصوير عبر شبكات التواصل الاجتماعي، والتفحيط بالدراجة، وعدم ارتداء خوذ السلامة.

في حين لم يعرف «الملحم» بإيقاف مرور الدمام خدماته قبل 4 أشهر وطلبه تسوية المخالفات إلا صدفةً قبل أيام، وفق صحيفة «الوطن» السعودية.

إلا أن الأستاذ الجامعي نفى هذه الاتهامات، مؤكداً أن جاريته (نوع من الدراجات الهوائية يكون فيها الراكب مستلقياً على كرسي ذي حامل ووسادة) المذكورة تمت سرقتها منذ 2012، وتم الإبلاغ عنها في حينها، وفق موقع «إرم نيوز«.

كما أكد أنه تعامل مع المخالفات لاحقاً، وتم إسقاطها، ناشراً صورة تفيد بإسقاط المخالفات في سلسلة تغريدات أوضح فيها ما حدث له.

وقد صدر حكم قضائي من المحكمة الإدارية بالدمام، ضد جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، يلزمها بإعادة الدراجة التي حجزتها دون سند نظامي، بعد قيام أمن الجامعة بحجزها.

يستخدم «الملحم»، الذي لا يمتلك سيارة منذ 10 سنوات، أنواعاً عديدة من الدراجات التي تتحرك بالأرجل أو باليد، ومنها «الجارية» التي اشتهر بها؛ وذلك لتسهيل تنقلاته في المملكة وخارجها. وقد نشر تجربته عبر موقع «الجاريات» المليء بمغامراته منذ عام 2010.

ويبدو أن هذه الفيديوهات التي كان يشاركها وانتشارها على الشبكات الاجتماعية كانت سبباً في الأزمة الأخيرة التي سببت إيقافه.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock