مجتمع

نهاية محزنة لطفل عراقي وهو يلعب مع إخواته في تركيا

قالت وسائل إعلام تركية أن طفل عراقي صغير سقط من نافذ منزله أثناء لعبه مع إخوته في مدينة سامسون المطلة على البحر الأسود شمال تركيا.

وبحسب ما ترجمت تركيا بالعربي عن صحيفة حرييت فقد كان الطفل العراقي محمد ذو 11 عاماً يلعب لعبة الطميمة مع إخوته وأثناء لعبهم كان يمشي على إحدى أريكات المنزل ثم تعثر وسقط من نافذة منزله التي كانت مفتوحة.

وتابعت الصحيفة أن منزل عائلة محمد كان في الطابق الرابع وبعد إسعافه ورغم كل الاجراءات لم يستطيعوا انقاذه.

زر الذهاب إلى الأعلى