بلا تصنيف

تعرى من أخلاقه وشرفه .. إلقاء القبض على أب يغتصب ابنته بالجرم المشهود في حلب

استفاقت مدينة “حلب” على خبر قيام أب باغتصاب بناته مرات عديدة في وقت سابق قبل أن يتشجعن ويقمن بإبلاغ الشرطة عنه لكي تمسك به بالجرم المشهود وهو يقوم باغتصاب إحدى بناته في حديثة صغيرة.

وحسب ما نقل موقع سناك سوريا شجاعة بناته ساهمت في الحد من وجعهن ومعاناتهن وإيقافه عند حده، ومن المهم جداً أن يتم أخذهن كقدوة من قبل باقي المعتدى عليهن لكي يوقفن كل مجرم من هذا النوع عند حده وعدم الخوف من مواجهته.

وذكر موقع “الشرطة” اليوم: «أنه مساء الجمعة الماضي 17 آب، تم الاستغاثة من قبل فتاتين قاصرتين بعناصر حراسة وحماية “مشفى الشرطة” بـ”حلب”، والبلاغ بإن والدهما المدعو “ح – ج” من مواليد العام 1982 قد اصطحب شقيقتهما الثالثة الى كوخ داخل حديقة بالقرب من المشفى، والاعتداء عليها بشكل وحشي. حيث تم إلقاء القبض على الأب المجرم بالجرم المشهود، وضبط وهو بحالة سكر شديد يقوم باغتصاب ابنته القاصر التي تبلغ من العمر 12 سنة».

الأب المجرم اعترف أمام شرطة “العزيزية” بإقدامه على اغتصاب بناته القاصرات لعدة سنوات بالإكراه، دون علم والدتهن التي تعاني من مرض القلب، وسوف يتم العمل على تقديم المقبوض عليه إلى القضاء عن طريق فرع “الأمن الجنائي” بـ”حلب”.

الطفولة البريئة تنتهك كل يوم، وهؤلاء الضحايا يحتجن إلى رعاية خاصة لكي يستعدن حياتهن، ويلملمن ما تبقى منهن بعد هذا الجحيم من أقرب الناس إليهن، فهل يستحوذن على الرعاية الخاصة واللائقة؟.

زر الذهاب إلى الأعلى
الوسيلة We would like to show you notifications for the latest news and updates.
Dismiss
Allow Notifications